قيادي كردي محذرا المركز من “أسوأ سيناريو” مع ذكرى مقتل سليماني والمهندس

حذرّ القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هوشيار زيباري، من “أسوأ سيناريو” قد تشهده بغداد مع حلول الذكرى السنوية الأولى على مقتل قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس.

وقال زيباري في تغريدة له على “تويتر” إن “الهجمات الصاروخية التي استهدفت المنطقة الخضراء في بغداد مؤخرا هي تصعيد خطير من قبل الجماعات المسلحة”.

واضاف “سيأتي الأسوأ في الذكرى السنوية الأولى بمقتل الجنرال قاسم سليماني، وابو مهدي المهندس في الثالث من كانون الثاني”، مشيرا الى ان “الحكومة العراقية ينبغي أن تكون مستعدة لأسوأ سيناريو”.

واغتيل سليماني، مطلع كانون الثاني الماضي، بضربة جوية أمريكية قرب مطار العاصمة العراقية بغداد برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس وعدد من رفقائهما.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close