معلومات يقول عنها الخبراء والمختصين كتبت بحبر سري شفاف ولاكن !!!

معلومات يقول عنها الخبراء والمختصين كتبت بحبر سري شفاف ولاكن ,!!!
أ.د.سلمان لطيف الياسري

منذ ثلاثين عاما وأمريكا وإسرائيل تهددان إيران لكنها تضرب العرب هل تعلم لماذا ****

الأسباب هي : صحيفة “يدعوت أحرنوت” تقول : أكثرمن 30 مليار دولار حجم الإستثمارات الإسرائيلية داخل الأراضي الإيرانية رغم الإعلان الرسمي عن عداوات متبادلة .

وكذلك تقول “يديعوت أحرنوت” : إن 200 شركة إسرائيلية على الأقل تقيم علاقات تجارية مع إيران وأغلبها شركات نفطية تستثمر في مجال الطاقة داخل إيران .

تجاوز عدد يهود إيران في إسرائيل 200000 يهودي يتلقون تعليماتهم من مرجعهم في إيران الحاخام الأكبر يديديا شوفط المقرب من حكام إيران خاصة جعفري

وهؤلاء لهم نفوذ واسع في التجارة والأعمال والمقاولات العامة والسياسة ونفوذ أكبر في قيادة جيش اليهود .

كنائس اليهود في طهران وحدها تجاوزت 200 معبد يهودي بينما أهل السنة في طهران عددهم 25 مليون لا يسمح لهم بالصلاة في مساجدهم وليس لهم مسجد في العاصمة طهران والمدن الكبيرة

حلقة الوصل بين إيران وبين حاخامات اليهود داخل إسرائيل وأمريكا هو حاخام إيران ويدعى حاخام أوريل داويدي سال .

من بين يهود كندا وبريطانيا وفرنسا يوجد 17000 يهودي إيراني يملكون شركات نفطية كبرى وشركات الأسهم ومنهم أعضاء في مجلس العموم “اللوردات”.

تستفيد إيران من يهودها في أمريكا عبر اللوبي اليهودي بالضغط على الإدارة الأمريكية لمنع ضرب إيران مقابل تعاون مشترك تقدمه إيران لشركات يهودية .

من اليهود الأمريكيين في الولايات المتحدة 12,000 يهودي من إيران ويشكلون رأس الحربة في اللوبي اليهودي ومنهم أعضاء كثر في الكونجرس ومجلس الشيوخ .

توجد ليهود إيران إذاعات تبث من داخل إسرائيل ومنها إذاعة “راديس” التي تعتبر إذاعة إيرانية متكاملة كما توجد لديهم إذاعات على نفقة دولة ايران .

في إيران ما يقرب من 30000 يهودي وتعتبر إيران أكبر دولة تضم تجمعات كبيرة لليهود خارج دولة إسرائيل ولم يقطعوا تواصلهم بأقاربهم في إسرائيل .

كبار حاخامات اليهود في إسرائيل هم إيرانيون من أصفهان ولهم نفوذ واسع داخل المؤسسات الدينية والعسكرية ويرتبطون بإيران عبر حاخام معبد أصفهان .

وزيرالدفاع الإسرائيلي “شاؤول موفاز” إيراني من يهود أصفهان وهو من أشد المعارضين داخل الجيش الإسرائيلي لتوجيه ضربات جوية لمفاعلات إيران النووية .

الرئيس الإسرائيلي “موشيه كاتساف” إيراني من يهود أصفهان وتربطه علاقات ودية وحميمية مع نجاد والخامنئي وقادة الحرس الثوري لكونه من يهود إيران .

يحج يهود العالم إلى إيران لأن فيها جثمان “بنيامين” شقيق نبي الله يوسف عليه السلام وفاق حب اليهود الإسرائيليين لإيران أكثر من حبهم لمدينة القدس .

اليهود يقدسون إيران أكثرمن فلسطين لأنها دولة “شوشندخت” الزوجة اليهودية الوفية للملك “يزدجرد” الأول ولها مقام مقدس يحج اليها اليهود من كل العالم .

إيران بالنسبة لليهود هي أرض كورش مخلِّصهم وفيها ضريح “استرومردخاي” المقدس وفيها توفي النبي “دانيال” دفن النبي “حبقوق” وكلهم أنبياء مقدسون عند اليهود .

لماذا إسرائيل لا تقتل حسن نصرالله وطائراتها تحوم فوق بيته في ضاحية بيروت بينما في فلسطين تقتل قادة المقاومة حتى لو كانوا داخل المساجد ؟! ..

كيف إستطاعت إيران أن تخادع العرب بعداوتها لإسرائيل وشركات إسرائيل لها الأفضلية في الإستثمارات داخل إيران عبر أكثرمن 200 شركة إسرائيلية !! ..

وأخيرا هل تعلم أن ثلثي الجيش الإسرائيلي هم من يهود إيران وأكبر المستوطنات يقبع فيها يهود إيران وإيران تعتبرهم مواطنين مهاجرين ؟!

معرفة الشئ افضل من الجهل به ومايزال هناك من يجهل هذه المعلومات***

[النفط العراقي سيباع الى مصر

سالب 18 دولار من سعر النفط العالمي مقابل البناء ..

يعني مثلا سعر النفط العالمي 60 دولار

نبيع الى مصر 42 دولار ..

مصر تبيع النفط الى الكيان الصهيوني 48 دولار

الكيان الصهيوني يبيع بلسعر العالمي 60 دولار

علما ان كمية مليون ونصف برميل يوميا

يعني بلمفيد راح ننطي عمولة الى مصر 9…

أن فندق أو مطعم السدير في الموصل يشهد في هذه اللحظة مفاوضات***

بصدد 17 سجل مزورة لأسماء كردية تمت اضافتها سابقا على سجلات نفوس زمار والمفاضات لغرض إدخالها في البطاقة الموحدة الاجتماع منعقد حاليا

ووصل الأمر لارقام مالية كبيرة

الذي يقود المفاوضات هم أكراد الموصل والتفاوض مع لجنة من بغداد مقابل مبالغ مالية كبيرة لاضافتهم أكراد سوريا وتركيا الذي نظمت بأسمائهم ١٧ سجل من سجلات النفوس (نفوس زمار) فيما مضى

الغاية من التفاوض ادخالهم ضمن البطاقة الموحدة ,

تجدر الإشارة إلى أن الأكراد ادخلو 11 الف اسم لزمار بالبطاقه التموينيه عند الوكيل (جمعه صالح خالد) والذي هو كان يدير وكالة واحد شرابي وهو من سكنة قريه الشيخان الشرابيه التابعه لناحية زمار الان خلف ساتر البيشمركه

الدولة واللادولة واستشراء الفساد وشبحية البحث عن المجهول ***

وزراء يتسلمون الوزارة وفي أول تصريح لهم يتكلمون عن الفساد ومحاربتهم وفي اليوم الثاني يمحو الليل ماقاله هذا الوزير في النهار. هل يعقل أن لا يأتي وزير ويقول لقد أوقفت موظف بتهمة الفساد؟

هل يعقل أن يأتي رئيس حكومة ولا يستطيع أن يكشف ملف فساد واحد؟؟

والجميع يتكلم عن الفساد ومحاربته والجميع أيضا” لا يستطيعون أن يوقفوا أو يعلنوا عن ملف واحد أو موظف واحد مرتشي أو فاسد و كل يوم نسمع عن فساد هنا أو هناك في وزارة هنا أو إدارة هناك عبر وسائل الإعلام ولا من يتحرك. كم سمعنا عن جهاد البعض ومشاريعه الكبيرة وملفات أكبر فيها الكثير من الفساد ولم يتحرك أحد لمسائلته. وأمس من أستلم رفع أنقاض مرفاء بيروت شركة هي شركة للبعض. وشاهدنا أسطول الشاحنات التابعة له المحملة بالحديد من المرفاء. كيف تم هذا الأتفاق؟ ومع من؟ وأين حصل التوقيع ومع أي وزارة؟ ولماذا جهاد البعض الذي يتكلم الجميع عن ملفات فيها الكثير من الغموض والشك تخص شركته؟ الفساد في العراق لا يوجد له دواء فمن المستحيل فاسد يحاكم فاسد. أو مرتشي يتكلم عن مرتشي. وإذا كان لديكم فعلا” النية السليمة لأنقاذ البلد عليكم الأعتراف بالعجز عن محاربة الفساد وأستيلاد أشخاص يستطيعون العمل لإيجاد حل لهذه المعضلة أو تعترفون أنكم فاسدون

رئيسة وزراء نيوزيلندا تعلن ” الشعب التزم بالخطة وهزم الفيروس مجددا ***

فما هي الخطه التي اقرتها الحكومة واتبعها الشعب ؟ اخذا فالاعتبار ان عدد سكان نيوزيلندا ٤,٨ مليون

اجمالي عدد الاصابات منذ بدا الجائحة= ١٨٥٥

الشفاء = ١٧٩٠

عدد الوفيات = ٢٥ فقط

الخطه واسباب نجاحها

١) اختارت نيوزيلندا خيار الاغلاق الصارم و الكامل مبكرا في الموجتين الاولى والثانية: تم اغلاق البلد بالكامل لمدة ٤ اسابيع في الموجه الاولى و ٣ اسابيع في الموجه الثانية ( الاغلاق كان شامل و صارم حيث تم اغلاق كل شي ما عدا السوبر ماركت و الصيدليات حتى خدمة التوصيل للمنازل تم منعها)

٢) الشعب كان داعما ومؤيدا بنسبة ٩٠ ٪ لقرار الاغلاق حيث ساعد التزام الشعب بالبقاء في البيوت و التباعد الاجتماعي الجهات المعنية في تحديد بؤر انتشار الفيروس ومواجهتها والحد من انتشارها خاصه مع زيادة عدد الفحوصات

٣) تجلت ثقافة المسؤولية الاجتماعية لدى الشعب، حيث إن أفراد المجتمع كانوا يقومون بإبلاغ الجهات المسؤولة في حالة حدوث تجمعات في فترة المنع.

وجد الباحثون أن لدى النيوزيلنديين مستوى عال من الوعي حول المرض وكيفية انتشاره حيث قال ثمانية من بين عشرة أنهم تبنوا سلوكيات غسل اليدين بشكل متكرر، وأوضح تسعة من بين عشرة أنهم يطبقون مبدأ التباعد الاجتماعي. وخلص الباحثون إلى أن “كل النيوزيلنديين تقريبا يفهمون حقائق هذا الفيروس ”

حوالي تسعة من كل عشرة نيوزيلنديين يعرفون الأعراض والسلوكيات الوقائية وانتقال الأعراض. لقد حددت أغلبية كبيرة من النيوزيلنديين بشكل صحيح بيانات كاذبة أو مضللة”. وأظهر النيوزيلنديون أيضا مستوى عالٍ من المعرفة، التي مكنتهم من تبديد بعض الأكاذيب الشائعة فيما يتعلق بالفيروس التاجي

وبالرغم من نجاح البلاد في القضاء على الفيروس، وجد الباحثون أن الوباء قد ألحق خسائر كبيرة في العائلات النيوزيلندية حيث أبلغ واحد من كل خمسة أن أحد أفراد أسرته قد فقد وظيفته أو قدم طلبا للحصول على إعانات البطالة أو لم يتمكن من دفع فواتيره الشهرية

عراق شعيط ومعيط وجرار الخيط***

هكذا عاد العراق كرة بين ارجل شعيط ومعيط في ملاعب الفوضى والفنتازيا السياسية، عصابة شعيط ومعيط هم ومن يدعمهم ويرفعهم لدرجات في اتخاذ القرار لا يفهمون هم انفسهم ماذا يجري وكيف وصلوا لما هم عليه وما السبيل ليفعلوه وهم يلعبون بالوطن “شاطي باطي” واصبح من المهازل ان يتحول العراق الى هذا المستوى من استمكان الجهلة والتافهين وانصاف الأميين به وبمقدراته ومستقبل أبنائه.

يا للهول… ونحن نتوصل بأخبار لا يمكن تصديقها حتى بين قبائل الأبورجيين في استراليا وما تتصف به من بدائية وتعيش خارج سياق الحضارة، هكذا عاد العراق البلد العريق ذو الحضارة الضاربة في عمق التاريخ، هذا البلد صانع الأمجاد ومؤسس العتبات الأولى لثقافة وقوانين العيش الآدمي الحقيقي، يتحول بين ليلة وضحاها الى ساحة من الممارسات الهمجية ترتكبها فلول بثراء فاحش، بعد ان كانت بالأمس تستجدي على أبواب الدول المعادية، رغيف الخبز، لتتحول الى مافيات وعصابات تستحوذ على ثروة البلد وتحوله الى فاقد للأهلية، بلد مصنف في ذيل لائحة دول المعمورة.

لنأخذ بعض الأمثلة البسيطة في حدوثها وأهوالها العظيمة في فهم اسبابها، ذلك انها لا تحدث الا في بلد لا يحتكم على أدني معايير القيم الإنسانية والقانونية والمجتمعية والأخلاقية.

كما تناهى لعلمنا، أن هناك حارسا لمدخل احد البنوك العراقية، معدم وفقير وأمي يتحول الى رتبة (فريق) وهو لا يحمل الشهادة الابتدائية ليترقى لاحقا الى مفتش للمالية وهو لا يعرف عمليات الحساب البسيطة، هذا ما ورد على لسان احد ضيوف برنامج (بكل جرأة) على فضائية ANB العراقية، وهو شاهد عيان لحدوث مثل هذه المهازل الكارثية، ليضيف لها امثلة يشيب لها شعر الرضيع منها: ترقية “جايجي” الى رتبة (عقيد) ومعمم الى رتبة (فريق) وهناك حارس في FBS وهي وظيفة حارس أمن، يترقى بقدرة قادر الى رتبة (لواء طيار) وهو لا يعرف قيادة باص الخشب القديم، ويحتكم على ثروة تقدر ب11 مليار دينار. وغيرها من الأمثلة الصادمة والتي تعني ضياع العراق على ايدي الجهلة والمنتفعين واعداء الوطن، من يصدق ما يحدث من مهازل؟ والمصيبة ان من يدفع لهكذا كوارث التي لا تحتمل التصديق، هم من تولوا رئاسة الوزراء في العراق ووزراء ورؤساء كتل سياسية ومتنفذين في أحزاب الإسلام السياسي ممن ابتلى بهم العراق ليمارسوا مثل هذا العبث الذي عاد اضحوكة للقاصي والداني في داخل العراق وخارجه، فلا غرابة ان تسقط نينوى وبقية المحافظات الغربية على يد داعش خلال ساعات ويهرب قادة الجيش المقدام من معممين وحراس بوابات المصارف والفراشين وبائعي الشاي ، هذه الفلول المعروفة بتبعيتها لأحزاب الفساد والخراب المصنفين ضمن التعريف البيزنطي “الدمج” المعروفين بماضيهم الخياني للوطن وخدم الدول الحاقدة على العراق، ممن وضعوا انفسهم في خدمة من يريد الخراب والدمار للعراق، وهم يتفاخرون بما يقدمونه من خدمات لتنفيذ رغبات من يريد تصفية الحساب مع الشعب العراقي.

وها هي النتائج الكارثية التي حولت البلد الى مرتع لكل من هب ودب وبددوا ثروة العراق في كل الاتجاهات واستبدلوا الكفاءات العراقية وقدرات العراقيين في البناء وإعادة الاعمار والحفاظ على ثروة البلد وكرامته وسيادته، بسماسرة ومأبونين وفاقدي الأهلية المعرفية والأخلاقية والوطنية وسواها من صفات الذل والخنوع والخيانات وغيرها.

ان مجيء الكاظمي لم يغير من الوضع المتهالك شيئا، سوى بعض الإجراءات الترقيعية لذر الرماد في العيون، تلك التي أبقت دار لقمان على حالها، بتوسيع وازدياد حالات الجرائم والاختطافات والتغييب لخيرة شباب العراق ومفكريه، وحالات القتل والانتحار واستهداف شباب تشرين الثائر، وعدم كشف قتلة ثوار تشرين والفاسدين من الرؤوس الكبيرة، ولم ينل المتضررون من انفلات المليشيات وما ترتكبه من جرائم فضيعة، غير الوعود المعسولة والكلام البارد والتهديد المضحك، ليستمر المسلحون في مواصلة تحدي السلطة بكل تكويناتها الأمنية والعسكرية المدججة بكل انواع الأسلحة الفتاكة دون طائل أو نتيجة تريح الناس من شرور العصابات الآخذة في التمرد والتحدي والاستهتار والنيل من الأبرياء.

أن الوضع الخطير في العراق بكل تفاصيله، الأمنية والاقتصادية والعمرانية والاجتماعية وسواها يتطلب صرامة مسؤول شجاع وجريء، لا يهاب التهديد او عصابات الجريمة المنظمة من كتل وأحزاب ومن يلوذ بحماهم، لأن الوطن أكبر وأسمى من هذه الفلول الجبانة في حقيقتها والمستأسدة بأسيادها من الخونة والجبناء واللصوص والفاسدين، ليكون شعار من يتسلم هكذا تحدي شجاع “عليّ وعلى اعدائي”.

أن من يريد اخراج العراق من هذه المحنة المستفحلة فعلا والآخذة بالتمدد لعدم وجود روادع تسحق كل الخارجين عن القانون ومن يدعمهم ويقف وراءهم دون رحمة، أن يكون ذا بأس وقوة وصرامة، بعزيمة فدائي حقيقي، وليكن مثل هذا المسؤول الوطني الشجاع منذورا لخلاص الوطن والشعب من هذه الحثالات الرثة التي ان لم تلق المواجهة الحقيقية والحاسمة، ستستمر في الخراب والاستهتار بمقدرات البلد ومستقبل الأجيال القادمة، وتقرير مصائر الناس، لأن ما يهمها بالأساس هو تنفيذ اجندات أعداء الوطن تحت مسميات عقائدية ودينية تأتي في أولويات الانتماء لوطن أسمه عراق.وسوى ذلك فنحن والطوفان.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close