القيادة المركزية الأمريكية تعلن نشر قاذفات B-52H بقواعدها في الشرق الأوسط

أعلنت القيادة المركزية الأميركية، مساء اليوم السبت، نشر قاذفات في قواعدها في الشرق الأوسط لردع أي عدوان وطمأنة حلفاء واشنطن.

وجاء في بيان لها: “تُظهر المهمة المستمرة قدرة الجيش الأميركي على نشر القوة الجوية القتالية في أي مكان في العالم في مهلة قصيرة والاندماج في عمليات القيادة المركزية للمساعدة في الحفاظ على الاستقرار والأمن الإقليميين”.

وقال اللفتنانت جنرال غريغ غيو، قائد سلاح الجو التاسع (القوات الجوية المركزية): “تسلط مهام فرقة عمل القاذفات الضوء على قدرات القوات الجوية الأميركية القوية والمتنوعة التي يمكن إتاحتها بسرعة في منطقة القيادة المركزية الأمريكية… القدرة على تحريك القوات بسرعة داخل وخارج وحول المسرح للاستيلاء على المبادرة والاحتفاظ بها واستغلالها هي المفتاح لردع أي عدوان محتمل. تساعد هذه المهام أطقم القاذفات على التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف القيادة والتحكم وتسمح لهم بالاندماج مع الأصول الجوية للولايات المتحدة والشركاء، مما يزيد من الاستعداد العام للقوة المشتركة “.

وأكد البيان التزام القيادة المركزية الأميركية بالحفاظ على حرية الملاحة والتدفق الحر للتجارة في جميع أنحاء المنطقة وحمايتها، موضحاً أن الولايات المتحدة لا تسعى إلى الصراع، لكنها لا تزال ملتزمة بالاستجابة لأي طارئ في جميع أنحاء العالم.

ويعود آخر انتشار لقاذفة بعيدة المدى للولايات المتحدة في الشرق الأوسط إلى أوائل عام 2020.

, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close