يتفاخرون في جيفارا كمناضل وينتقصون من مقاوم في بلدهم يسموه ذيل؟

يتفاخرون في جيفارا كمناضل وينتقصون من مقاوم في بلدهم يسموه ذيل؟ نعيم الهاشمي الخفاجي

عجيب أمر اختلاف الناس عندنا بالذات بالعراق، انا من خلال كتاباتي يعتقد الكثيرون أنني إسلامي متحزب، والحقيقة اذا من ناحية الانتماء الحزبي انا عضو في حزب يساري دنماركي، انا كمتدين مسلم هويتي مسلم من شيعة ال البيت ع، نعم اداؤنا الصلاة والصوم اختيارية لا تحتاج أن يصادق عليها زعيم حزب إسلامي حتى ترفع إلى الله عز وجل، اليساريون في أوروبا بغالبيتهم مع قوى التحرر ورفض الاستعمار، اما يساريوا العراق فهم شموليون استئصاليون يساريتهم الانتقاص من عقائد المسلمين وبالذات الشيعة لأن الشيعة بطبيعتهم لايستخدمون العنف والقوة مع القوى التي تخالفهم، ليومنا هذا لم يفوز يساري في مناطق السنة ولا يوجد أي مقر حزبي للشيوعين وغيرهم في مناطق حواضن فلول البعث من انفسنا، هناك مجاميع تدعي العلمانية واليسار في بعض مناطق محافظات الوسط والجنوب ذات الأغلبية الشيعية يتفاخرون بجيفارا ويعتبره رمز الحرية والنضال
ويتفاخرون بأنكيدوا السومري وگلكامش شخصيات اسطورية لربما لا وجود لهم قبل الالاف السنين
و يسيء لقادة مناضلين مجاهدين شيعية عراقيين قاوموا المحتل مثل مقاومة جيفارا وقدموا انفسهم قرابين من أجل طرد المحتل من العراق يعتبرونهم ارهابيون ومجرمون، هؤلاء وأعني الشباب المغفل قام الأبالسة
في عملية غسيل لعقولهم البالية، مضاف لذلك تعرض مكوننا لقرون من الظلم والاضطهاد انتج لنا ساسة جهلة وبيئة ساذجة تتبع كل ناعق، ابالسة الذين يدعون اليسارية والمدنية الكثير منهم منافقين يعتبرون جيفارا مناضل ويعتبرون …… المناضل الذي ضحى من أجل العراق ذيل، أنها عقدة الشعور في الدونية، اليسارية تعني دعم حركات التحرر والاستقلال ولاتعني مساعدة المحتلين.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
19.11.2020

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close