موسكو تعلن استعدادها لتجهير بغداد بالمنتجات العسكرية الروسية

بحث وزير الخارجية فؤاد حسين، مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو العلاقات الثنائية وتطورات المنطقة.

والتقى فؤاد حسين نظيره الروسي، أمس، “خلال زيارته إلى موسكو وبحث الجانبان العلاقات الثنائية والتطورات الحاصلة في المنطقة”، بحسب بيان مقتضب لوزارة الخارجية.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن بلاده تتطلع إلى زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى موسكو.

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن استعداد موسكو لتلبية أي طلب ستتلقاه من قبل العراق في مجال التسليح.

وأكد لافروف، أثناء مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي، أن لدى البلدين علاقات ودية قديمة، مشيرًا إلى أن هذه العلاقات لم تمنع بغداد أبدا من تطوير علاقات مع دول إقليمية وغربية أخرى.

وأبدى وزير الخارجية الروسي تفاؤله إزاء فرص تطوير التعاون بين بلاده والعراق في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك، مشيرا إلى أن روسيا كانت ولا تزال تلعب دورًا بالغ الأهمية في ضمان القدرات الدفاعية للعراق وتسليح جيشه وأجهزته الأمنية، لاسيما في ضوء التهديدات الإرهابية القائمة في البلاد.

وتابع: “نحن مستعدون لتلبية كافة احتياجات العراق من المنتجات العسكرية روسية الصنع”.

وأشار لافروف، إلى أن وزير الدفاع جمعة عناد سيصل روسيا قريبًا، معربا عن قناعته بأن هذه الزيارة ستشمل دراسة مفصلة للملفات المتعلقة بالتعاون الثنائي في المجال الدفاعي بين الدولتين.

وأكد أن “حكومة بلاده تدعم الحكومة العراقية ورئيسها مصطفى الكاظمي”، مبديًا استعداد بلاده “لتلبية طلبات الحكومة العراقية على مستوى المعدات العسكرية ودعم الجيش العراقي”.

وبشأن التواجد الاميركي قال وزير الخارجية العراقي خلال المؤتمر الصحفي، إن “القوات الأميركية الموجودة في العراق تؤدي مهام وفق طلب الحكومة العراقية، تتعلق بمكافحة الإرهاب، ومطاردة التنظيمات الإرهابية”.

وأضاف حسين: “نشكر الحكومة الروسية للتعاون معنا لمكافحة الارهاب”. وأكد في الوقت ذاته إلى أن “وزير الدفاع العراقي سيزور موسكو وسيناقش الملفات العسكرية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close