داعش يعلن مسؤوليته عن مهاجمة مصفاة بيجي

كشف تنظيم داعش اليوم الأحد، مسؤوليته عن قصف مصفى نفط الصينية في قضاء بيجي شمالي محافظة صلاح الدين بصاروخي كاتيوشا مساء اليوم.

وأعلنت وزارة النفط العراقية في بيانات متلاحقة السيطرة على الحريق وإخماده بالاضافة الى استئناف العمل بالمصفى خلال الساعات القليلة المقبلة.

بدوره أعلن مدير إعلام مصافي الشمال ، السيطرة على حريق مصفى الصينية ، فيما أكد سقوط صاروخي كاتيوشا على المصفى النفطي.

وقال مدير اعلام مصافي الشمال، إن “حريق مصفى الصينية ببيجي نشب بعد تعرضه لصاروخي كاتيوشا انطلقا من مقتربات طريق الصينية الحديثة”، مؤكدا سيطرة فرق الإطفاء الخاصة على الحريق.

وكان مصدر امني، قد افاد في وقت سابق اليوم الاحد، بسقوط صاروخ على مصفى نفطي في قضاء بيجي شمالي محافظة صلاح الدين.

ويعمل مصفى الصينية بطاقة تصل إلى 30 ألف برميل يوميا، وكانت قد أعادت الحكومة العراقية تشغيلها في 2017، بعدما تعرضت للعديد من الأضرار التي طالتها بسبب استيلاء تنظيم داعش عليها في 2014 ، والمعارك التي جرت لاستعادتها .

ويغذي الصينية حاجة المناطق المجاورة لها من المشتقات النفطية، إضافة إلى أنها تغذي محطات الكهرباء المجاورة لها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close