مصدر يوضح حقيقة اطلاق النار قرب ساحة الحبوبي

أوضح مصدر امني في محافظة ذي قار (مركزها الناصرية)، اليوم الثلاثاء، ان اطلاق النار الذي سمع (قبل قليل) قرب ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية لم يكن محاولة هجوم على الساحة وانما جاء ضمن تشييع احد اتباع التيار الصدري الذي توفى على اثر اصابته خلال هجوم اتباع التيار على ساحة الحبوبي وقد فارق الحياة اليوم.

وأشار المصدر  ان “القوات الأمنية كثفت من انتشارها بعد سماع أصوات اطلاق النار  وهي تعمل على منع اقتراب المشيعين من ساحة الحبوبي لعدم حدوث صدامات جديدة”، لافتاً الى ان “الأوضاع حالياً مستقرة في ساحة الحبوبي ولم تحدث أي مشاكل او اصابات نتيجة اطلاق النار الكثيف خلال مراسم التشييع “.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close