كوردستان توقع اتفاقية شراكة مع مفوضية الأمم المتحدة للاجئين

وقعت وزارة الداخلية في حكومة إقليم كوردستان اليوم الأربعاء، في أربيل، اتفاقية شراكة مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

ووفق بيان لبرنامج الأمم المتحدة لمساعدة العراق ‹يونامي›،  منه  ستسهل الاتفاقية تقديم الخدمات لأكثر من 210،000 لاجئ و 102،860 نازح في 35 مخيماً في إقليم كوردستان.

وقال البيان، إنه في إطار هذه الشراكة، سيقوم  المركز المشترك لتسنيق إدارة الأزمات بإدارة  مجموعة تنسيق وإدارة المخيمات، وصيانة البنى التحتية للمخيمات، وخدمات المياه والصرف الصحي والنظافة للنازحين واللاجئين السوريين الذين يعيشون في المخيمات في إقليم كوردستان.

فيليبا كاندلر، ممثلة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في العراق أفادت بالصدد «يرمز توقيع هذه الاتفاقية إلى شراكة طويلة الأمد مع وزارة الداخلية والمركز المشترك لتسنيق إدارة الأزمات في إقليم كوردستان العراق، كونها وسيلة أساسية في تقديم الخدمات والدعم للعديد من الأشخاص الضعفاء من الذين تستضيفهم حكومة إقليم كوردستان، والذين تأثرت حياتهم بالنزوح. كما أن علاقة العمل الوثيقة بين مؤسساتنا ستمهد الطريق للبحث عن حلول دائمة للاجئين وغيرهم من النازحين في العراق».

من جانبه قال ريبر أحمد، وزير داخلية حكومة إقليم كوردستان: «نحن فخورون بهذه الشراكة ونقدر بشكل كبير المساعدة المستمرة والمقدمة من قبل المفوضية، حيث ستسهم هذه المساعدة في تعزيز قدراتنا ليس فقط لأجل مواصلة تقديم الخدمات المدنية الأساسية للاجئين والنازحين في المخيمات، بل في تمكين  مؤسساتنا أيضًا من تعزيز الخدمات المقدمة لهؤلاء الأشخاص الضعفاء  للغاية ريثما تسمح الظروف بعودتهم إلى مناطقهم الأصلية».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close