شرطة البصرة تصدر بيانا بشأن احداث اليوم في المحافظة

اصدرت شرطة محافظة البصرة، الجمعة، بيان بشان الاحداث الامنية التي شهدتها المحافظة اليوم، مؤكدة التزامها في بسط الامن وتوفير الحماية لاهالي المحافظة.

وقال بيان للشرطة انه “بالرغم من استمرار الاجهزة الامنية في توفير الحماية لابناءنا المتظاهرين في محافظة البصرة الا ان هناك مجموعة ممن لا يروقهم ان يروا البصرة وهي تنعم بالامان فحاولو ان يثيرو الشغب”.

واوضح البيان “وعلى اثر ذلك تعرض عدد منتسبي قوات حفظ القانون وهم عزل من السلاح الى اصابات بليغة من قبل المغرضين الذين يحاولون اشعال نار الفتنه في بصرتنا الحبيبه وذلك برمي الزجاجات الحارقة و الحجارة باتجاههم من قبل المندسين الذين يحاولون حرف المظاهرات عن مسارها السلمي”.

واكدت الشرطة ان “جهاز الشرطة يلتزم بضبط النفس لدرء الفتنة وافشال مخططاتهم الرامية لزعزعة الامن والاستقرار في المحافظة”.

وتابع البيان “وبالرغم من حرصنا على حماية أنفس أبناء البصرة الكرام من إي اعتداء إلا إننا بالوقت نفسه حريصون كل الحرص على حماية ممتلكاتهم من إي تخريب أو عبث واقسمنا على تطبيق القانون كونه الضامن لحماية المواطنين وحماية ممتلكاتهم الخاصة والعامة”.

واردف بيان الشرطة بالقول “لذا فان مديرية شرطة محافظة البصرة آلت على نفسها إن تقوم بواجباتها على أكمل وجه وستعمل على منع إي شخص يحاول تخريب الممتلكات العامة بحجة التظاهرات وسيطبق عليه المواد القانونية وفق قانون العقوبات العراقي”.

وتابع “وكذلك سنقوم بإجراءات حازمة مع الأشخاص الذين يقومون بقطع الطرق و حرق الاطارات وفق القانون”.

واهاب البيان بالإخوة المتظاهرين إن “لا يتجاوزوا القانون الذي كفل لهم حق التظاهر السلمي وخلاف ذلك سيتحمل كل مخالف التبعات القانونية التي ستتخذ بحقه، وعلى الجميع ان يعرف ان القانون الذي اباح لك حقا الزمك واجبا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close