” المخرج المتحرش”.. أزمة تضرب مهرجان القاهرة السينمائي

شهد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ42، أزمة أخلاقية لأول مرة في تاريخه، حيث اتهم أحد مخرجي الأفلام المشاركة بالمهرجان بالتحرش الجنسي.

وأثار الأمر جدلا واسعا على مدار الساعات القليلة الماضية،وخاصة بعد أن تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي ، شهادات لبعض الفتيات التى تدين المخرج المصرى وتتهمه بالتحرش وأيضاً الاغتصاب ، مما دفعه إلى الرد على تلك الاتهامات الموجهة إليه.

وكتب المخرج المصري إسلام عزازي المتهم بالتحرش، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قائلا: “الشهادات اللي نشرت امبارح والنهاردة، وربط البعض إسمي بها، هي ممتلئة بعدم الصحة والافتراء”، مضيفا: “ولذلك أرجو من صاحبات الشهادات، لأهمية وخطورة الموضوع، إتخاذ الإجراءات اللازمة عبر الجهات المعنية، لكي يفتح تحقيق رسمي يوثق به كلام كل الأطراف بدقة”.

واختتم : “أرجو من المجتمع الإفتراضي توخي الحرص، ومعرفة أن الإدانة لكي تكون صحيحة تتطلب تقصي للحقائق من جميع الأطراف، و أن التشويه والتشهير يتطلب إثباتات على قدر حجم الإتهام”.

ومن جانبها قررت إدارة المهرجان منع المخرج إسلام عزازي ، من تقديم فيلمه “عنها” ،الذي عرض مساء أمس ضمن فاعليات المهرجان، وطلبت إدارة المهرجان من منتجة الفيلم أن تقدمه بدلا منه وقررت إدارة المهرجان إلغاء الندوة النقاشية للفيلم.

كما أصدرت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي، بيانًا لها ، أكدت من خلاله، احترامها الكامل للمرأة، ورفض كل أشكال العنف ضدها، ومنها التحرش.

وأضاف البيان: على مدار الساعات الماضية نتابع باهتمام ما تردد عن مخرج أحد أفلام المسابقة الدولية، ورغم أن الاتهامات الموجهة لهذا المخرج ليست مؤكدة، ولم يتم التحقق من صحتها حتى الآن، إلا أن المهرجان درءا للشبهات يتعهد بأنه إذا ثبتت أي من الشهادات المقدمة ضده، أو تم التقدم ضده ببلاغات رسمية تؤكد صحة الواقعة سيتم استبعاد الفيلم من المنافسة في المسابقة الدولية”.

وتابع البيان : “حتى يحدث ذلك يلتزم المهرجان تجاه الفيلم بعرضه في المواعيد المعلنة مسبقا حتى لا تتعرض التجربة وصناعها للظلم، وكذلك احتراما للجمهور الذي حجز التذكرة”.

يذكر أن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ 42، يعرض 83 فيلماً من 43 دولة، من بينها 20 فيلماً في عروضها العالمية والدولية الأولى، بالإضافة إلى 52 فيلما في عرضها الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتضم فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ42 حلقات نقاشية ومحاضرات وحوارات بمشاركة أسماء دولية مهمة، بالإضافة إلى الاستمرار في تنظيم فعاليات ملتقى القاهرة السينمائي الذي تجاوزت قيمة جوائز الرعاة 250 ألف دولار ويشارك فيها 15 مشروعاً عربياً، وتضم الفعاليات أيضاً سوق القاهرة لمشاريع الدراما بالتعاون مع مبادرة الإعلام في الشرق الأوسط، وورشة للإنتاج الإبداعي بالتعاون مع Film Independent.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close