نائب يدعو الحكومة لمعالجة فرق سعر بيع الدولار بين مزاد العملة وخارجه

دعا عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية عطوان العطواني، الأربعاء، الحكومة الى اعتماد آليات للحفاظ على رصانة العملة المحلية ودعمها، مشددا على ضرورة معالجة سعر الصرف داخل مزاد العملة وخارجه وان يكون الية للتوازن مابين سعر البيع والشراء وان تجد وسائل اقتصادية اخرى تدعم ثبات سعر العملة المحلية.

وقال العطواني إن “الحكومة عليها المضي في بعض الخطوات بغية الحفاظ على رصانة العملة المحلية وقيمتها أمام العملة الصعبة، من خلال تعظيم الواردات وإنهاء حالة الاعتماد على النفط كمورد وحيد لأنه السبب الأساسي في هذا التدهور الاقتصادي”، مبينا ان “الحكومة عليها البحث عن منافذ جديدة تقوي العملة العراقية وتدعم رصانتها”.

واضاف العطواني، ان “الفارق الكبير ما بين سعر بيع الدولار مقابل العملة المحلية في البنك المركزي وفي السوق السوداء كبير، وعليها معرفة من هو المستفيد وفي معادلة بسيطة نستطيع ان نعي جيدا ان المستفيد الاول والمضارب الكبير هي المصارف دون ان تجني الحكومة اي منفعة لخزينة الدولة”، مشددا على ان “الحكومة عليها معالجة سعر الصرف داخل مزاد العملة وخارجه او البحث عن وسائل اخرى للحد من هذه المضاربة وان يكون هنالك لدى الحكومة الية للتوازن مابين سعر البيع والشراء وان تجد وسائل اقتصادية اخرى تدعم ثبات سعر العملة المحلية”.

واكد ان “المتضرر الاول من ارتفاع سعر الدولار مقابل الدينار هو المواطن البسيط والطبقة الفقيرة على اعتبار ان هذا الارتفاع سيؤدي الى ارتفاع اسعار السلع في السوق وتدهور الوضع الاقتصادي”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close