من هو المرشح لمنصب قائد عمليات بغداد

وليد الطائي

يعد الفريق الركن علي الفريجي
الذي تناولتة الأنباء ومواقع التواصل الإجتماعي كقائد لعمليات بغداد من اكفأ القيادات العسكرية التي تولت مهمات عدة خلال السنوات الماضية.
وهو خريج الكلية العسكرية دورة ٧٦
والناجح الأول في كلية القيادة العراقية، والأول في كلية الاركان المشتركة دورة ٦٧
حاصل على شهادة الماجستير في العلوم العسكرية، عمل أمر فوج في منطقة اللطيفية عندما كانت تسمى بمثلث الموت في عام ٢٠٠٤، وشكل اللواء الرابع الذي يسمى حاليا لواء ٢٥ منذ عام ٢٠٠٦ وأصبح لاحقا قائد فرقة المشاة ١٧ هو وجنوده وضباطه من حولوا مثلث الموت الى منطقة أمنة، وهو ورفاقه من أمن جنوب بغداد، وأمن طريق الزائرين للإمام الحسين (عليه السلام) طيلة تلك الفترة المظلمة التي كانت تنشط فيها التظيمات الإرهابية.
عمل قائدا لفرقة المشاة الثانية في الموصل التي كانت تعد أخطر وأكبر قاطع مسوولية من ٢٠١١ ولغاية ٢٠١٤ وكانت المدينة وضواحيها وقراها آمنة الى أن نقل الى منصب قائد عمليات صلاح الدين قبل أربعة أشهر من أحداث حزيران ٢٠١٤
وعمل الفريق الفريجي قائدا لعمليات صلاح الدين، وهو القائد الصامد الوحيد بين القادة في القاطع الشمالي ولم ينسحب من مكانه وصموده في صلاح الدين.
كان قائد المحور الشمالي في معارك تحرير نينوى هو والقطعات التي بإمرته إستطاع تحرير الساحل الايسر من مدينة الموصل وهناك بطولات وإنتصارات حققها، وهي موثقة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close