الأمانة العامة تتحرك لإحياء مشاريع لم تنجز

أكد المتحدث باسم الامانة العامة لمجلس الوزراء، حيدر مجيد، أن هناك اجتماعات متواصلة لتحريك ملف المشاريع المتوقفة في المحافظات.

وقال حيدر مجيد، في تصريح صحفي، انه “تم تشكيل لجنة خاصة لمتابعة المشاريع المتلكئة والمتوقفة في محافظة ذي قار برئاسة الامين العام لمجلس الوزراء بموجب قرار المجلس المرقم 142 لسنة 2020″، مشيرا إلى أنه “تم على اساس هذه اللجنة تشكيل لجان فرعية والتنسيق مع وزارة الاسكان والاعمار ومحافظة ذي قار، وان الفرق توجهت الى المحافظة، وبالفعل تم تحريك اربعة مشاريع كانت متوقفة منذ 8 سنوات”.

واضاف مجيد، انه “تم افتتاح 3 مشاريع من المشاريع المتوقفة خلال شهر واحد، فيما لايزال المشروع الرابع قيد التجربة، بينما يتواصل العمل في المشروع الخامس وهو المستشفى التركي، وسيتم انتهاء العمل به قريبا”، مؤكدا ان “اللجنة العليا للخدمات والاعمار اخذت على عاتقها الانفتاح على جميع المحافظات، وانها عقدت اربعة اجتماعات في اكثر من 9 محافظات لتحريك ملف المشاريع المتوقفة”.

وتابع ، “تمت خلال تلك الاجتماعات مناقشة بعض المشاريع، وان الحرب التي خاضتها الاجهزة الامنية ضد عصابات داعش الارهابية منذ عام 2014 كانت السبب الرئيس وراء توقف العديد من المشاريع”، لافتا الى ان “اللجنة المشكلة والامانة العامة لمجلس الوزراء اتجهتا الى المشاريع التي تحققت فيها نسب انجاز متقدمة ولا تحتاج الا للقليل من الاموال في محافظات ذي قار وكركوك والبصرة وواسط وميسان والمثنى بهدف تحريك المشاريع المتوقفة”.

واشار المتحدث باسم الامانة العامة لمجلس الوزراء، الى انه “تم حل المشاكل المادية بين المقاولين الرئيسين والمقاولين الثانويين، وان اللجنة اعتبرت بعض الشركات ناكلة، وتم سحب العمل منها واحالة المشاريع الى وزارة الاعمار والاسكان، وان العمل بهذه المشاريع مازال مستمرا”.

واردف مجيد، انه “سيتم التحرك على المشاريع التي تصل نسب انجازها الى 50 او 60٪ فما فوق، وان المشاريع التي لم تتحقق فيها نسب انجاز جيدة وبعضها تعرض للاندثار، فانها تحتاج الى زمن طويل واموال طائلة من أجل انجازها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close