محافظة عراقية تتأهب لردع العمليات الإرهابية

كشف مسؤول حكومي في ديالى، أمس الاربعاء، عن إصدار توجيه فوري بعد استهداف محطة كهربائية مهمة شمال شرقي المحافظة.

وقال قائممقام قضاء بعقوبة عبدالله الحيالي تصريح صحفي، إن “استهداف داعش الارهابي محطة سيد جابر في أطراف جلولاء (70كم شمال شرق بعقوبة) في ساعة متأخرة من مساء أول أمس، مؤشر خطير يحدث لأول مرة في ديالى بشكل عام وهو محاولة لشن حرب اقتصادية من خلال استهداف المحطات وبالتالي قطع الكهرباء عن أكبر عدد من منازل المدنيين”.

وأضاف، أن “القيادات الأمنية العليا أصدرت توجيهاً فورياً للقوات الأمنية المعنية بحماية المحطات الكهربائية في بعقوبة ومحيطها وبقية المدن الأخرى مع ضرورة الحيطة والحذر والتشديد الأمني لقطع الطريق أمام أي محاولات إجرامية لاستهداف محطات الكهرباء باعتبار أن استهداف محطة سيد جابر ربما تكون بداية لسيناريو إرهابي لداعش في مناطق عدة من ديالى تأخذ البعد الاقتصادي نظراً لتداعيات استهداف محطات الطاقة”.

وأشار إلى أن “خلايا داعش النائمة لا تزال مصدر تهديد أمني في ديالى وما حدث في جلولاء دق ناقوس الخطر، داعياً إلى ضرورة الانتباه لملف محطات الطاقة وأبراجها”.

وكان تنظيم داعش استهدف في ساعة متأخرة من مساء، أول أمس، محطة كهرباء سيد جابر في أطراف ناحية جلولاء ما أدى إلى فقدان الطاقة عن مناطق واسعة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close