يُنفذ بعد أسبوعين.. مسؤول بديالى يعلن عن مشروع سيحدد “ملامح بعقوبة” لـ 50 سنة

أعلن قائممقام قضاء بعقوبة، عبد الله الحيالي، اليوم الثلاثاء (26 كانون الثاني 2021)، عن مشروع التصميم الأساسي لقضاء بعقوبة، سيدخل حيز التنفيذ بعد أسبوعين.

وقال الحيالي في حديث  إن “مشروع التصميم الأساسي لمدينة بعقوبة الذي تعثر إنجازه لأكثر من 10 سنوات متتالية بفعل الخلافات بين الدوائر ذات العلاقة، سيجري المصادقة عليه خلال أسبوعين من الآن، ويدخل حيز التنفيذ الفعلي”.

وأضاف، أن “المشروع هو الأهم، وسيحدد ملامح بعقوبة لـ 50 سنة مقبلة من ناحية الأحياء السكنية، والصناعية، والمناطق الخضراء، وسيضع حدوداً لملف التجاوزات”.

وأشار إلى أن “المشروع كلفته أكثر من ملياري دينار، وخصصت من ميزانية حكومة ديالى المحلية، وسيمثل نقلة نوعية في مركز المحافظة، ويعالج إشكالات كبيرة خاصة بعد 2003، من ناحية التجريف، والتجاوزات، وتشويه الأحياء، والأزقة السكنية”.

ويطلق بعضهم على التصميم الأساسي بالقانون الأخضر، لأن من أهم فقراته حماية البساتين والأراضي من ظاهرة التجريف التي التهمت أكثر من 7 آلاف دونم بعد 2003 في بعقوبة ومحيطها.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close