الناصرية: عمليات كر وفر بين قوات الأمن ومحتجين تسببت بسقوط 3 شهداء

ذي قار/ حسين العامل

شهد مركز محافظة ذي قار، عمليات كر وفر استمرت لعدة ساعات بين القوات الأمنية ومحتجين يطالبون بإقالة المحافظ وتسببت بسقوط 3 شهداء.

وجدد مئات المتظاهرين في الناصرية التظاهر أمام مبنى المحافظة للمطالبة بإقالة محافظ ذي قار ناظم الوائلي، فيما اتهموا المحافظ بالعجز عن تقديم الخدمات والتقصير في حماية المتظاهرين ومحاسبة الفاسدين وتورطه بملفات فساد ومساومات وابتزاز.

وقال الناشط عدي الجابري لـ(المدى) ان “المئات من المتظاهرين شاركوا في تظاهرة سلمية تطالب بإقالة المحافظ ناظم الوائلي”، مشيرا الى ان “المتظاهرين طالبوا رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء واعضاء البرلمان بالتدخل لإقالة المحافظ كونه لم يقدم الخدمات المطلوبة للمواطنين ولتستره على الفاسدين وعدم محاسبتهم وتورط بعض المحسوبين والمقربين منه بملفات فساد ومساومات وابتزاز”.

واضاف الجابري ان “التظاهرة شهدت اعمال عنف بعد دخول عناصر مجهولة عملت على رمي واجهة مبنى المحافظة بالحجارة وتكسير الزجاج وهو ما اضطرنا مع عدد من الناشطين والطلبة المشاركين بالتظاهرة الى الانسحاب منها كون الدعوة للتظاهرة كانت سلمية”، لافتا الى ان ” قوات مكافحة الشغب حاولت التدخل للسيطرة على الموقف ووقف اعمال العنف”.

واتهم الناشط المدني “جهات مجهولة بمحاولة حرف التظاهرات عن مسارها السلمي والالتفاف على مطالبها المشروعة”، لافتا الى ان “التظاهرة كان من المقرر ان تتحول الى اعتصام مفتوح أمام مبنى المحافظة لحين تلبية مطالب المتظاهرين واقالة المحافظ”.

ومن جانبهم اصدر ثوار ساحة الحبوبي بيانا يدعون فيه الى التحشيد الجماهيري لإقالة المحافظ جاء فيه: “لا يخفى على أحد حجم الفساد وكمية هدر الأموال في محافظة ذي قار المنكوبة التي نزفت دماء ابنائها لأجل التغيير”.

واضاف “يبدو أن المحافظ ناظم الوائلي (لا يشعر بالمسؤولية) تجاه المحافظة فلا فائدة منه خصوصا مع تردي الأوضاع الأمنية والاستهداف المستمر للمتظاهرين السلميين وانشغاله بكسب الصفقات الفاسدة”.

وتابع البيان “ستكون لنا تظاهرة كبری لن تنتهي الا حين ازالة المحافظ من منصبه”.

ومن جانبه قال الناشط حيدر الناصري لـ(المدى) ان “محافظة ذي قار التي تم تصنيفها رسميا كمحافظة منكوبة منذ اكثر من عام مازالت تفتقر لأبسط الخدمات ويعيث فيها الفساد”، مبينا ان “ادارة المحافظة باتت رهينة بيد جهات حزبية متنفذة تتحكم بمقدراتها”.

واشار الناصري الى ان “المتظاهرين يطالبون بتغيرات جوهرية تصب في مصلحة سكان المحافظة التي تعاني من تردي الواقع الخدمي وارتفاع معدلات الفقر والبطالة وكذلك تواجه ارتفاعا في معدلات الفساد واستشرائه”.

واضاف ان “المتظاهرين يطالبون بإقالة المحافظ كونه مازال تحت تأثير الاحزاب ولا يلبي مطالب المتظاهرين الداعية للنهوض بواقع المحافظة ومحاربة الفساد”.

وفي ذات السياق يواصل عشرات الخريجين من كليات الهندسة والمعاهد التقنية غلق شركة نفط ذي قار للأسبوع الثاني على التوالي وذلك للمطالبة بالتعيين على ملاك الشركة المذكورة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close