“المقاومة” تتوعد بالرد على أمريكا: لا قواعد اشتباك بعد الآن

توعدت “المقاومة العراقية” يوم السبت بالرد على الغارة الأمريكية الجوية على فصائل شيعية مرابطة على حدود العراق وسوريا، وكذلك محاسبة من سمتهم بـ”المتواطئين”.

وقالت الهيئة التنسيقية لفصائل “المقاومة العراقية” في بيان  “لن تكون جريمتهم باستهداف نقاط الحشد الشعبي المرابض على حدود العراق للتصدي لتنظيم داعش الإرهابي آخر جرائم الاحتلال؛ ولكنها حتماً ستكون الأكثر تكلفة”.

وأضافت أنها “ستطيح بكل التفاهمات التي تم القبول بها مع بعض الأطراف السياسية، وتشطب بنحو نهائي وقاطع على كل قواعد الاشتباك التي فرضتها التفاهمات السياسية بعد أن أثبتت عقمها وعدم جدواها”.

وأشارت إلى أن “الفرصة أصبحت ضيقة جداً على الحكومة العراقية، لكي تبيّن موقفها بوضوح من الانتهاك المتكرر لسيادة العراق سواء من قوات الاحتلال المختلفة، أم من دول الجوار التي تجعل من أراضيها منطلقاً للعدوان على العراق، أم من المتواطئين داخل هذه الحكومة من الذين يبررون جرائم قوات الاحتلال أو يطالبون هذه القوات بالمزيد من هذه الجرائم، ويحاولون اختزال موقف العراق كله بموقفهم المنبطح الذليل”.

وتابعت، “وكذلك ينبغي تقديم شرح واضح وشافٍ، مشفوع بتحقيق مهني عن الشخصيات أو الجهات التي تعاونت مع قوات الاحتلال لتسهيل إجرامها ضد أبناء الشعب، أما الاستمرار بهذا النهج التجاهلي التغافلي الذي يستخف بالدماء، ويستمرئ الخيانة، ويزوّق الاستسلام فهذا سيجرّ الجميع إلى ما لا يحمد عقباه”.

وتوعدت “المقاومة” بالقول، “لن تمرّ مثل هذه الجرائم النكراء من دون رد يتناسب معها، ويكون رادعاً لتكرار أمثالها، وعندها لن يكون كل متواطئ وعميل بمنأى عن الحساب، كما سيكون كل ما تصورته قوات الاحتلال بعيداً عن الاستهداف في مرمى نيران المقاومين”.

وتضم “المقاومة” فصائل شيعية عراقية مرتبطة بإيران وعلى رأسها كتائب حزب الله العراقي وعصائب أهل الحق وكتائب سيد الشهداء.

وكانت واشنطن قد أعلنت استهدافها لفصائل شيعية داخل الأراضي السورية على حدود العراق ليل الخميس-الجمعة ردا على هجمات متكررة على مصالح الولايات المتحدة في العراق.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close