بيئة إقليم كوردستان : 10 ملايين دينار غرامة صيد بعض الحيوانات

كشفت هیئة البيئة في إقليم كوردستان ، اليوم الاثنين ، عن محاكمة العديد من الاشخاص في الإقليم بسبب عمليات صيد الحيوانات والطيور البرية ، مشيرة الى ان مقدار غرامة صيد بعض الحيوانات مثل النمور والدببة والغزلان تصل الى 10 ملايين دينار .

متحدث هيئة البيئة احمد محمد ، قال  انه بموجب قوانين وتعليمات هيئة البيئة هناك عقوبات ستواجه الذين يقومون بعمليات صيد الحيوانات والطيور البرية التي يمنع صيدها ، لافتاً الى تعرض العديد من الاشخاص الى إجراءات قضائية بسبب ذلك والاستيلاء على البنادق وأدوات الصيد الخاصة بهم .

وتابع المتحدث ، بالقول ان هناك تعاوناً وثيقاً بين الهيئة وشرطة الغابات في منع عمليات الصيد الجائر . موضحاً انه وفقاً للتوجيه رقم 1 لعام 2015 الخاص بالصيد وحماية الحيوانات والطيور البرية فإن بإمكان الصيادين المجازين من قبل الهيئة فقط الصيد الذي يشمل أنواع معينة من الحيوانات والطيور تم ذكرها في التوجيه المذكورة.

متحدث هيئة البيئة ، بيّن بالقول ، ان شروط السماح لشخص ما بالصيد ، تشمل ان يكون لديه عدم ممانعة من هيئة البيئة ، وعدم  استخدام البنادق الآلية والمواد المتفجرة ، عدم استخدام المبيدات والسموم ، ومنع استخدام الكهرباء ، والسيارات والاضوية اليدوية أو القوية في عمليات المطاردة والصيد ليلاً ، عدم الصيد في المحميات الطبيعية ، وفي فصول التزاوج ، وكذلك منع صيد الحيوانات على العيون المائية .

كما أشار الى ان غرامة صيد اللقلق تصل لمليون دينار ، وبعض أنواع القبج لـ 5 ملايين دينار ، فيما بعض الحيوانات مثل النمور والدببة والغزلان تصل غرامة صيدها الى 10 ملايين دينار.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close