تحت انظار المسؤولين في حكومة اقليم كردستان ، الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ، تخلو من المكون الايزيدي ! ؟

” تحت انظار المسؤولين في حكومة اقليم كردستان ، الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ، تخلو من المكون الايزيدي ! ؟ ”

بقلم : سندس النجار

تاسست الهيئة العليا المستقلة لحقوق الانسان عام 2010 ، وتضم عددا من المستشارين ومدراء عامين وما يقارب ( 100 موظف وموظفة ) وجميعهم من جميع المكونات الكردستانية ماعدا المكون الايزيدي ..!
وهذه الهيئة تعمل بامتيازات وصلاحيات وزارية ضمن الكابينة التاسعة لحكومة إقليم كوردستان والتي يترأسها السيد مسرور بارزاني ،وبداية تم تنصيب السيد ايدن معروف وزيرا للمكونات فيها ، و مستشارين ومدراء عامين من جميع المكونات الكوردستانية من الكورد المسلمين والمكون المسيحي والشبك والارمن والكاكائيين الا ّ المكون الايزيدي !
وكلنا يدري ،ان سياسة حكومة اقليم كوردستان ازاء شعبها هو حماية وترسيخ ثقافة التعايش السلمي وقبول الاخر والتسامح بين جميع المكونات الدينية والقومية في الاقليم بشكل يكون التركمان والمسيحيين والايزيديين والكاكائيين والأرمن والشبك والعرب والكورد المسلمين وجميع المكونات الاخرى متساوون في الحقوق والواجبات ..
والان ومنذ دورتين ترأس السيد ضياء بطرس الهيئة المعنية ، وما زالت الهيئة تخلو من المكون الكردي الاصيل والايزيدي المنكوب على جميع الاصعدة …
والسؤال ها هنا ، من يتحمل مسؤولية عدم وجود ممثل للايزيديين في هذه الوزارة التي تتمثل بالهيئة المستقلة لحقوق الانسان ؟
اناشد بدوري رئيس الهيئة الاخ السيد ضياء بطرس بالاجابة على هذا الاستفهام ، بعدم تهميش اخوته من الايزيديين وانصافهم وفق حقوق المواطنة والقومية والانسانية والعدالة السماوية ،
بالمعنى الذي يحمله العنوان ( الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ) ..
والتساؤل الذي يطرح نفسه ها هنا …
ترى ، من المسؤول عن هذا الغبن ، هل هم المسؤولون في الحكومة ام المسؤولون في الهيئة ذاتها ؟
اترك الاجابة للقراء الاعزاء والمهتمون وذوي الشأن ؟

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close