اليونسكو: العراق يتربع على عرش التاريخ

قالت منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة، أمس السبت، إن أرض العراق تتربع على عرش التاريخ، وذلك خلال زيارة يجريها البابا فرنسيس إلى العراق، تستغرق 3 أيام.

ونشرت المنظمة عبر صفحتها على (تويتر) صورة زقورة أور، معلقةً عليها بعبارة: “هذه هي أرض العراق تتربع على عرش التاريخ”.

وأشارت المنظمة في تغريدتها إلى أن “‏أور هو موقع أثري في جنوبي العراق، وكان مركزا دينيًا وسياسيًا وحضريًا رئيسًا، وشهد أصل الكتابة والعمارة الأثرية”. واختتمت قائلة: “‏في هذه اللحظة، يقيم البابا فرانسيس، صلاة عن كل الأديان”. وسبق ان قال الاتحاد الاوروبي، ان زيارة البابا فرنسيس الى العراق حدث تأريخي للعراقيين من كافة الأديان والمعتقدات. وأشار نائب سفير بعثة الاتحاد الاوروبي جون بيرنارد بولفان، الى أن “زيارة قداسة البابا فرانسيس هي حدث تاريخي للعراق وللعراقيين من كافة الأديان والمعتقدات، وهي رسالة بالأمل في مستقبل أفضل للبلد وللمنطقة، واللذين قد تأثرا بشدة جرّاء الصراعات وتحريف مسار الدين لغرض تحقيق اهداف سياسية ومكاسب إقليمية”.

واضاف ان “المجتمع المسيحي في العراق الذي تعرض لاستنزاف كبير عبر السنين، يترقب هذه الزيارة ترقباً كبيراً”، لافتا الى ان “الزيارة هي مناسبة لكل مواطن عراقي يفتخر بعراقٍ يرحب بجميع الأديان ويسعى الى تشجيع التنوع”. ولفت الى ان “ذلك يؤكد الحاجة لمجتمع شامل يمكن لجميع العراقيين العيش فيه دون تمييز بين أديانهم أو معتقداتهم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close