محافظ العاصمة أربيل يدين استشهاد بيشمركة وإصابة آخر في انفجار لغم زرعه PKK

أدان محافظ العاصمة أربيل ، أوميد خوشناو، اليوم السبت ، استشهاد مقاتل من قوات البيشمركة، في انفجار لغم زرعه مسلحو حزب العمال الكوردستاني PKK في منطقة حدودية شمال العاصمة .

وكان أحد مقاتلي البيشمركة استشهد وأصيب آخر بجروح، مساء الجمعة، بانفجار لغم زرعه مسلحو حزب العمال الكوردستاني PKK بعربة كانا يستقلانها في منطقة سيدكان الحدودية بقضاء سوران (شمال أربيل).

جاء ذلك في بيان لخوشناو، عقب ساعات من التفجير، الذي وقع أثناء مرور مركبة للبيشمركة.

وقال خوشناو : “للأسف بلغنا نبأ استشهاد مقاتل في قوات البيشمركة وإصابة آخر، جراء لغم فجره مسلحو PKK “.

مضيفاً : “ندين بشدة هذا التصرف ونتوجه بالتعازي والمواساة إلى ذوي الشهيد ونأمل الشفاء العاجل للجريح والعودة إلى أسرته سالما”.

من جهتها، أكدت وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كوردستان ، اليوم السبت، استشهاد أحد مقاتليها بانفجار لغم زرعه مسلحو PKK “.

وقالت الوزارة في بيان: “اللغم كان يحتوي على مادة الـ TNT وانفجرت أثناء مرور مركبة للبيشمركة بمنطقة سيدكان ، مساء الجمعة، ما أدى لاستشهاد مقاتل وإصابة آخر بجروح”.

وانفجر الللغم في مضيق “سينگا” بين “قوپي هاجر” و”بيركم” في منطقة برادوست، بعربة من نوع (نيسان بترول) .

والبيشمركة الذي فقد حياته يدعى طارق قادر، حيث أصيب بجروح بليغة مع البيشمركة مظفر فرهاد حسني، والذي قام بنقل زميله إلى مشفى سيدكان رغم إصابته، إلا أن طارق استشهد متأثراً بإصابته.

الشهيد طارق قادر

بالصدد، قال مدير ناحية سيدكان إحسان جلبي  إن المنطقة التي جرى فيها الحادث حدودية وغير مستقرة أمنياً بسبب القتال الدائر فيها بين الجيش التركي وPKK منذ سنوات.

يذكر ان الحزب الكوردي التركي ، يتخذ من جبال قنديل والمناطق الحدودية الوعرة داخل إقليم كوردستان ، معقلا له ، وينشط مسلحوه في تلك المناطق ويشنون منها هجمات على الداخل التركي كما يفرضون ضرائب وأتاوات على سكان المنطقة ، وتسببوا في اخلاء مئات القرى الحدودية داخل الإقليم من ساكنيها ، كما ويعرقلون إيصال الخدمات لعشرات أخرى منها .

وكثيراً ما تطالب حكومة اقليم كوردستان PKK بإخلاء المناطق الحدودية التي يتواجد فيها داخل الإقليم تحاشيا لتعرض السكان والقرويين للقصف لكن من دون جدوى.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close