وكالة الطاقة: العراق سيزيد إنتاجه إلى 5.4 مليون برميل يومياً في 2026

ترجمة/ حامد احمد

استنادا الى وكالة الطاقة الدولية IEA فان تعطش العالم المستقبلي على النفط مضافا له ركود في استثمارات التنقيب والانتاج، يتطلب من اعضاء اوبك اللجوء خلال السنوات القليلة القادمة الى تحقيق اقصى طاقة انتاجية لها من النفط الخام لسد الطلب، مما سيترك ذلك السوق اكثر عرضة للفوضى والضغط على التجهيز .

وكشفت وكالة الطاقة الدولية في آخر توقعاتها للسوق في 17 آذار الحالي انه حالما يعود الطلب على الخام بعد ركود جراء وباء كورونا، فان ذلك سيستدعي من أوبك ان تعزز وتزيد من انتاجها للخام بنسبة تزيد على 20% عن معدل انتاجها الحالي ليصل الى مايقارب من 30.8 مليون برميل باليوم بحلول العام 2026 .

واستنادا لآخر بيانات استقصائية حصلت عليها وكالة بلاتس للطاقة فان انتاج الدول الاعضاء الـ 13 في اوبك من النفط الخام لشهر شباط الماضي وصل الى 24.86 مليون برميل باليوم .

واشار تقرير الوكالة الدولية للطاقة الى ان القسم الاعظم من زيادات الانتاج والضخ هذه ستأتي من السعودية والعراق والكويت، اكثر مما يأتي من الاعضاء الافارقة في اوبك وفنزويلا. وذكرت الوكالة بان الاستهلاك العالمي للنفط سينمو ويتضاعف بشكل سريع .

وقالت الوكالة في تقريرها “بينما يتعافى الطلب على النفط مع وجود تلكؤ في استثمارات التنقيب والانتاج في مناطق اخرى من العالم، فان السعودية والعراق والامارات والكويت قد يلجأون الى مضاعفة انتاجهم بقدر الامكان لضمان سد حاجة الطلب العالمي على الخام في السوق. وإذا ما بقيت العقوبات قائمة على ايران فان هذه البلدان ستبذل ما لها من قدرة وسرعة لمواكبة الطلب .”

وتوقعت وكالة الطاقة الدولية ان العراق، الذي يعتبر ثاني اكبر منتج للنفط في اوبك، سيكون اكثر من يزيد انتاجه في المجموعة وذلك بزيادة تصل الى 1.3 مليون برميل باليوم ليبلغ انتاجه الكلي بحدود 5.4 مليون برميل في اليوم بحلول العام 2026 .

العراق، الذي يعاني من ازمة مالية ويحاول تنفيذ مشاريع إعادة إعمار لمدن وأحياء دمرت اثناء الحرب ضد داعش، له خطط طموحة لمضاعفة طاقته الانتاجية للنفط ضمن مشاريع تطوير ضخمة تتولاها شركات نفط عالمية في حقول بجنوبي البلاد .

وتعتبر منظمة اوبك دورها في سوق النفط على انه عامل توازن جماعي على نحو كبير من ناحية الانتاج، حيث تعدل وتنسق حجم سقف انتاجها وفقا لحركة السوق والتغير في الطلب، وذلك في محاولة لمنع اي اضطراب اقتصادي كأن يكون في ارتفاع الاسعار بمعدل عال او هبوطه بشكل سحيق. وبدأت المنظمة بالتنسيق مع روسيا في عام 2017 وتسعة حلفاء آخرين سلسلة من اجراءات تقليص انتاج الخام ضمن تحالف اطلق عليه أوبك بلاص لمواجهة حالة التدني باسعار النفط، والذي يسيطر الان على اكثر من نصف تجهيز النفط في العالم .

وتوصلت وكالة الطاقة الدولية في تحليلها الى ان سعة الانتاج الاحتياطي لخام أوبك سيتقلص بحلول العام 2026 الى 2.4 مليون برميل باليوم بعد ان كانت 6.5 مليون برميل باليوم عام 2020، والحجم الاكبر من هذا الاحتياط موجود في السعودية. الوكالة تفسر معنى السعة الاحتياطية على انه الانتاج الكسول الذي يأتي للخط ضمن فترة 90 يوما ويبقى لفترة طويلة .

التكهنات تشير الى ان ايران ستبقى تحت عقوبات اميركية شديدة. وقالت وكالة الطاقة الدولية انه حال حدوث انفراج في مباحثات بين الولايات المتحدة وايران تؤدي الى تخفيف العقوبات، فان ذلك سيضيف لسوق النفط ما يقارب من 1.7 مليون برميل باليوم من الخام الايراني. مع ذلك، تقول الوكالة، ان هناك كثيرا من القضايا الشائكة ما تزال بحاجة لحل قبل ان يكون ممكنا للعقوبات ان يتم تخفيفها .

عن: وكالة بلاتس للطاقة

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close