من هنا وهناك.. هل يكتب لنا الله روية اجتثاث المجتثين الذين استثناهم المختار وعينهم باعلى المناصب

من هنا وهناك
هل يكتب لنا الله روية اجتثاث المجتثين الذين استثناهم المختار وعينهم باعلى المناصب
بقلم علي محسن التميمي

 (انما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الارض فسادا ان يقتلوا او يصلبوا ا او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف). جاء في حديث قدسي (اشتد غضبي على من ظلم من لم يجد معينا غيري واشتد غضبي على من وجد مظلوما واستطاع ان ينصره فلم ينصره) قال امام المتقين عليه السلام (الوفاء لاهل الغدر غدر عند الله والغدر باهل الغدر وفاء عند الله) عاتب جواهري عبد الكريم قاسم لعفوه عن البعثيين الذين ارادوا اغتياله تصور الامر معكوسا وخذ مثلا فيما يجرونه لو انهم نصروا
تالله لاقتيد زيد باسم زائده ولاصطلى عامر والمصطلى عمر
فضيق الحبل واشد من خناقهم لربما كان في رضاءه ضرر
وقد صدق حدس المرحوم الجواهري حين غدروا ثانية بقاسم
1- اصطلينا بنار البعث الغادر منذ عام 1963 حيث سجنوا اخي الاكبر المرحوم صبري لمشاركته بمظاهره يوم 9-شباط 1963 و كنت في الثالث متوسط وكان يهتف زعيمنا سلامات موتو يا رجعيه واطلق سراحه عام 1969وكسر ظهره وتنقل من سجون البعث مع عباقره واساتذه الجامعات مفكرين واطباء كالمرحوم الاقتصاد ابراهيم عطوف كبة وعبد الجبار عبد الله والدكتور رافد صبحي والشاعر مظفر النواب شفاه الله و غيرهم.
2- عند عوده البعث الثانيه اذاق العراقيين موتا احمر بحيث انسى جرائم البعث اجرام من سبقه ومن لحقه ولو جمعنا كلمات الحقارة والخسة والوضاعة والغدر والنتانة لعجزت عن وصف حقارة وخسة ونذالة ووضاعة ونتانة عصابة البعث, ولو القينا نقطة من خستها وحقارتها ونجاستها بمحيطيات العالم لنجستها واقسم ان جرائمها تحتاج لمجدات.
الف استاذة جامعات وسياسيون ومفكرون واعلاميون كتابا موثق وجدوا ان مليونين من العراقيين استشهدوا طيلة حكم العصابة عدا قتلى حروب العصابة .
3-وبعد السقوط فر الذين تلطخت اياديهم بدماء العراقيين للخارج خوف القصاص منهم. ولم يخطر ببال عراقي ان سياسيا عراقيا اعدم (صدام المجرم) موسس حزبه (الشهيد الصدر الاول وشقيقته) قام بارجاع المجتثين الفارين وفدائيه صدام الارهابين ويكرمهم بالمناصب والتقاعد مخالفا الدستور والقسم وعين كثيرا في مكتب القائد العام للقوات المسلحة وبقيادة القوات المسلحة(جيش وشرطة وامن) وهم من سهلوا دخول المتفجرات والارهابيين لحصد ابناء شعبنا العراقي المظلوم وهم من سلموا اكثر من ثلث اراضينا لعصابة البعث الداعشي.
4-عام 2008 بعهد المالكي جرى تعديل قانون البعث ليصبح قانون المسالة والعدالة.
5-في عام 2016 صوت البرلمان على قانون حظر البعث واضاف اليه حظر جميع الكيانات المنحلة والاحزاب والانشطة العنصرية والارهابية والتكفيرية .
6-صرح صباح الساعدي قبل سنة (ان هيئة المسالة والعدالة) منحت استثناءات ل 25 الف مجتث في زمن حكومة المالكي .
7-ابعد طريد المرجعية مختار البعث البطل الاخ فلاح شنشل عن رئاسة هيئو المسالة والعدالة بسبب رفض شنشل استثناءات رئيس الوزراء طريد المرجعية عام 2014.
8-تعين مجتث كان مديرا عاما في (جهاز مخابرات صدام) موطفا بالبرلمان مستشارا بدرجة خاصة , مبروك للحلبوسي ومبروك لمصطفى مشتت الذي عين رائد جوحي مديرا لمكتبه وعين نبيل جاسم وغيره وهذة مخالفات دستورية وقد اقسموا على العمل به.
لن انسى المجتث نائب رئيس الوزراء المطلق الذي عينه المختار.
8-اكدت اليوم نائب محافظ كربلاء (علي الميالي) معلومات خطيرة للغاية وهي قيام السلطات الامنية ببغداد باطلاق سراح ارهابي بكفالة ,خطط لاستهداف شخصيات سياسية ودوائر حكومية بكربلاء المقدسة وهو ضابط سابق بجهاز مخابرات صدام . (الويل لعمار الحكيم الذي جلب لنا مصطفى مشتت والويل للعبادي والزرفي وكل من ساهم في محاربة عبد المهدي).

علي محسن التميمي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close