الالعاب الاولمبية بين الاغريق وغيرهم من الشعوب – القسم الاخير

الالعاب الاولمبية بين الاغريق وغيرهم من الشعوب – القسم الاخير
ا . د . قاسم المندلاوي
لقد تم نشر هذا البحث الرياضي التاريخي في ثمانية حلقات متتالية ، ففي الحلقة الاولى جاء الحديث عن سبب تسمية ” الالعاب الاولمبية ” و عن تاريخ اقامتها لدى الاغريق وتمت الاشارة الى اطروحة الدكتور لبيب بطرس حول منشأ الالعاب الاولمبية الفينيقية ، و نال في هذا البحث شهادة الدكتوراه عام 1974 من جامعة مارتن لوثر في هاله ” المانيا الدميقراطية – سابقا ” و استنتج الباحث ان منشأ الالعاب الاولمبية بدا لدى الفينيقين قبل الاغريق ، اما الحلقة ” الثانية ” احتوت على خلاصة بحث الدكتور الناظوري و الدراسة التاريخية للدكتور نجم الدين السهروردي وكلا الباحثين اكدوا على منشأ الالعاب الاولمبية لدى السومريين قبل غيرهم من الاقوام الاخرى ، وفي الحلقة ” الثالثة ” جاء عرضا مفصلا للاكتشافات الاثرية والتاريخية عن الحضارة السومرية وعن اهتمامهم بالالعاب الرياضية ولاسيما المصارعة ومنازلاتها و مهرجاناتها قبل غيرهم من الشعوب والاقوام ، وفي الحلقة ” الرابعة ” عرض مفصل و بالادلة والاثباتات الاثرية عن البابليين الذين ايضا مارسوا الالعاب الرياضية والسباقات خلال المهرجانات و الاحتفالات الدينية و العسكرية قبل غيرهم من الشعوب وفي الحلقة ” الخامسة ” جاء عرضا مفصلا عن اهتمام الاشوريين بالالعاب الرياضية ومهرجاناتها خلال العروض العسكرية و الاحتفالات الدينية قبل غيرهم من الشعوب الاخرى ، وفي الحلقة ” السادسة ” عرض تفصيلي عن ” الميديين الكورد ” الذين اهتموا بالالعاب الرياضية والسباقات خلال الاحتفالات العسكرية والدينية وفي الحلقة ” السابعة ” هناك عرض تفصيلي عن اهتمام ” الكاشيين او الكاسيين الكورد ” بالالعاب الرياضية و العلاقة التجارية والفنية بينهم وبين المصريين الفراعنة والاقوام الافريقية وخاصة مع الاثيبيون وفي الحلقة ” الثامنة ” تطرقنا الى الحضارة المصرية القديمة و اهتمام الفراعنة بالالعاب الرياضية و رأي الباحث المصري ” ابو دشيش ” حول منشأ الالعاب الاولمبية في بلاد مصر القديمة قبل الاغريق ، وهكذا نجد اراء مختلفة حول هذا الموضوع التاريخي الرياضي . .
في راينا وبعيدا عن التحيز فان مسألة ” منشأ الالعاب الاولمبية ” يحتاج للمزيد من الدراسات والابحاث و الادلة ولم تنتهي عند هذا الحد و بمعنى آخر لا يمكن قبول او رفض او تفضيل ما ذهب به كل باحث حول منشأ هذه الالعاب الاولمبية ، فقد يكون المنشأ لدى شعوب واقوام اخرى و في حضارات كالحضارة الصينية و الحضارة الهندية وغيرها ، و من المؤكد شعوب تلك الحضارات مارسوا ايضا العاب رياضية متنوعة وقد يكون منشأ الالعاب الرياضية لديهم قبل الاقوام الاخرى ولعل هناك تسميات مشابهة لما حدث لدى الاغريق في تسميت الالعاب الرياضية ” بالالعاب الاولمبية ” وفي الختام اضم رأي الى راي الدكتور بطرس خلال ” كلمته بمناسبة مائة عام على الالعاب الاولمبية في 25 / تموز/ 1996 بيروت ” حيث قال ” ان اليونان واوربا عموما عرفوا كيف يستغلون هذه المهرجانات لانه يشكل احد المناهل التي استقوا منها ثقافاتهم في حين اهمل اللبنانيون الكشف والتعرف على معالم حضاراتهم … انتهى الاقتباس ” نقول هنا الكورد ايضا اهملوا معالم حضارات اجدادهم ، اقترح اقامة مهرجان رياضي ، موسيقي غنائي فولكلوري و ثقافي كبير في مدينة ” اربيل او السليمانية او حلبجة ” سنويا مع اطلاق شعلة رمزية تمثل تلك العصور القديمة واحداثها الرياضية . .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close