عالية نصيف تشيد بجعل مهمة التفاوض مع أمريكا موكلة الى القادة الأمنيين.. وتؤكد: يجب أن لاتكون العلاقة بين تابع ومتبوع 

أعربت النائبة عالية نصيف عن أملها في قيام الوفد الأمني العراقي المفاوض بجعل العلاقة بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية مبنية على التكافؤ بما يخدم المصلحة الوطنية العراقية وليست علاقة بين تابع ومتبوع، مثنية على دور القائد العام للقوات المسلحة في جعل مهمة التفاوض موكلة الى القادة الأمنيين وليس الحكوميين .

وقالت في بيان اليوم :” ان قيام القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي باختيار قادة أمنيين للتفاوض مع الجانب الأمريكي حول التواجد في العراق وتنحية الممثلين الحكوميين جانباً بعد إخفاقهم في تحديد العلاقة بين البلدين هو نقطة تحسب للكاظمي، فهذا الملف من اختصاص القيادات العسكرية والأمنية التي هي أدرى بتفاصيله وحيثياته ولها القدرة على اتخاذ القرارات التي تحافظ على سيادة العراق “.

وأضافت نصيف :” نأمل من القادة الأمنيين المفاوضين أن يكونوا على قدر المسؤولية التي أوكلت إليهم، وأن يكونوا عصاميين أكثر في تحديد طبيعة هذه العلاقة، سيما وأن الواقع الأمني يلقي بظلاله على كافة الملفات المهمة الاخرى كالسياسية والاقتصادية وغيرها، فالمطلوب منهم اليوم جعل هذه العلاقة تخدم المصلحة الوطنية العراقية وليست علاقة بين تابع ومتبوع ” ، مضيفة :” عيوننا وعيون الشعب تترقب أن تأتوننا بإنجاز تاريخي يثلج قلوب كل العراقيين “.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close