50 ألف عراقي لمراقبة الانتخابات و{المشتركة} تؤكد جهوزيتها

50 ألف عراقي لمراقبة الانتخابات  و{المشتركة} تؤكد جهوزيتها

بغداد: شيماء رشيد ومهند عبد الوهاب
أعلنت قيادة العمليات المشتركة أنَّ القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي وجَّه بحجز الضباط المرافقين للمرشحين في حملاتهم الانتخابيَّة، مؤكدة جاهزية القوات الأمنية لحماية الانتخابات في جميع محافظات العراق، في وقت كشف فيه مستشار رئيس الوزراء للشؤون الانتخابية عن وجود أكثر من 50 ألف مراقب عراقي سيتولون مراقبة العملية الانتخابية في تشرين الأول المقبل.
وقال نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الأول الركن عبد الأمير الشمري في بيان: إنَّ “القائد العام للقوات المسلحة وجَّه باحتجاز عدد من الضباط”، مبيناً أنَّ “هذا التوجيه جاء على خلفية مرافقة المشار إليهم المرشحين للانتخابات في حملاتهم الدعائية بمناطق مختلفة”، وأشار إلى أنَّ “هذا الإجراء يأتي ضمن جهود وضع المنظومة العسكرية بعيداً عن الحراك السياسي الدائر في البلاد”.
وأضاف نائب قائد العمليات المشتركة أنَّ “خطة تأمين الانتخابات تضمن أمن المراقبين والإعلاميين”، مشدداً على أنَّ “الزمر الارهابية لم تعد تشكل تهديداً للمناطق المحررة من سيطرة الإرهاب”.
بدوره، قال المتحدث باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي: إنَّ “الأجهزة والقوات الأمنية أكملت الخطة الخاصة بالانتخابات في جميع محافظات العراق من تجهيزات وتعزيزات بشرية وحماية صناديق الاقتراع ونقلها وحماية الناخب أثناء وصوله إلى المركز الانتخابي”.
وفي سياق آخر، قال مستشار رئيس الوزراء لشؤون الانتخابات عبد الحسين الهنداوي: إنَّ “تحضيرات الانتخابات مستمرة بشكل حثيث، وهناك تقدم سريع باتجاه يوم الانتخابات”، مبيناً أنَّ “المفوضية أعلنت استعدادها الكامل لإجراء الانتخابات”.
وأشار في حديث لوكالة الأنباء العراقية (واع) إلى أنَّ “عدد المراقبين الدوليين سيكون بحدود 500 مراقب”، لافتاً إلى “وجود ما يقرب من 50 ألف مراقب عراقي في شبكات وطنية عراقية”، وبين أنَّ “هناك يومين مطروحين لقضية الطعون والشكاوى، ستبث بهما بشكل سريع وستكون نتائجها النهائية خلال أيام قليلة جداً”.
من جانبها، قالت مساعد الناطق الإعلامي لمفوضية الانتخابات نبراس أبو سودة: إنَّ “هناك بطاقات انتخابية ما زالت قيد التوزيع من قبل مراكز التسجيل، وهناك فرق جوالة تابعة لمراكز التسجيل ولمكاتب المفوضية في المحافظات”، مبينة أنَّ “البطاقات البايومترية التي تمَّت طباعتها تبلغ نحو 17 مليون
 بطاقة”.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close