آه لو التقينا مرة أخرى فقط !للشاعر الهنغاري جولا ريفسكي

ترجمة مهدي قاسم
آه لو التقينا مرة أخرى فقط
مرة واحدة ، للحظات عابرة فقط
لأقول كيف بقيتُ وفيا لكِ
و قلبي لا زال مقفلا على قلبكِ
ما دمنا منذ ذلك الحين
لم نتمكن من رؤية بعضنا بعضا .
ما خنتكِ قطعا ولو لدقيقة واحدة فقط
وسأبقى حتى مماتي بقلب ملتهب بشعلة حبكِ
فذلك سيمنحني مزيدا من لذة وسكينة دائما
آه كم سيكون مدهشا
لو التقينا لمرة واحدة فقط
في ليلة صيف هادئة و جميلة
مفعمة بنسمة فواحة برائحة زهور برية
حتى أوراق الأشجار نفسها ستهمس بالحب عشقا
وبينما نتمشى معا ، يدا بيد لمرة واحدة فقط ،
عبر غابات ومروج خضراء
لأقول لك لمرة واحدة فقط :
أنا لكِ .. وسأكون لكِ دوما .
آه لو التقينا لمرة واحدة فقط
من أجل قبلة عذبة و تحاضن حميم
مانحا دمي و فتوتي
من أجل عناق يتيم .
مثنيا على طيبتك وحبكِ
عبر أناشيد و أغاني حلوة
لأموت بعد ذلك بقلب خفيف
مثل طفل مرح وسعيد .
…….
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close