جرافيك __ قصة قصيرة

جرافيك __ قصة قصيرة

كان وجه جدتي غائما ينذر بالمطر، جمعت امتعتي و البستني حقيبتي المدرسية، و أنا اراقب تضاريس وجهها بحذر، عندما سألتها عن ذلك الوشم أسفل الفم، قالت: هي من العادات القديمة… يقولون أنها تجلب للفتاة الزينة و الحظ الجميل، لكن الحظ غادرها منذ زمن طويل.
نظرات معلمتي تطاردني بشراسة، قالت لي: انا اثق بك، لهذا رشحتك للمسابقة، ومنذ ان شاركت بلوحتي و علامات غضبها يطفو على السطح، تتظاهر بإجراء مكالمة هاتفية، لكن اصابع يديها و حركة أقدامها و هي تضرب البلاط بكعبها العالي، لاحظها الجميع، اقتربت مني و همست في أذني: ما هذه اللوحة الغريبة الأطوار، ستكونين سبب خسارتنا، لم اكن أعلم أن المسابقة مهمة بهذا القدر الذي حضر فيه كل المسؤولين، و رغم ان عمري لم يتجاوز العاشرة، الا أنني لست خائفة، سقتني الحياة كل أنهار الحزن و ينابيع الدموع، حتى النجوم حفظتها عن ظهر قلب، و انا أتحدث مع أبي كل مساء، اقتربت المسابقة من النهاية، و الجميع يقف امام لوحتي، يتحدثون فيما بينهم، كان علي ان ابحث عن شخص لديه خبرة في الفوتوشوب، متمرس و حاذق في تزييف الحقيقة او مصمم جرافيك ماهر، يصنع من وجهي الحزين ابتسامة جميلة، و لطالما تحدثت مع نفسي و خاطبت الله كثيرا، و قلت يارب ماذا لو وفرت لنا قطع غيار كثيرة، مثلما نصنع الأدوات الاحتياطية للقطارات و السيارات القديمة، و نعيد لها البهجة و السرور، لا أعرف كيف مضى الوقت، كنت خائفة من توبيخ معلمتي و أنا أهديها الفشل، بعد ان شارف المهرجان على النهاية، نادى باسمي عريف الحفل معلنا فوزي في المسابقة، استلمت الجائزة و سط تصفيق حار، تذكرت وجه جدتي الذي غير الحزن ملامحه، و قبل ان أغادر المنصة، قال المشرف المسؤول عن المسابقة: جميل جدا و انت في صغرك تبدعين، اشرحي لي لماذا هذا الشخص لديه أكثر من رأس؟
حينها سالت دموعي وقلت: أبي عاد من المعركة من دون رأس و أنا ارسم له رأس و رأسين و ثلاثة، لعلي اعيد له ابتسامته.
حيدر الهاشمي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close