القضاء: توقيف 6 متهمين يمزقون بوسترات المرشحين في بغداد

القضاء: توقيف 6 متهمين يمزقون بوسترات المرشحين في بغداد

أعلن مجلس القضاء الأعلى، امس الأحد، عن توقيف 6 متهمين يمزقون بوسترات المرشحين في بغداد، في حين اكدت خلية الاعلام الامني، ضبط 190 مخالفاً. وذكر بيان لمجلس القضاء، أن “اللجنة القضائية الفرعية في الكاظمية قررت توقيف ممثل لإحدى المرشحات لتزويره (باج) مراقب حملة”.واضاف البيان، أن “اللجنة القضائية في الكرخ أوقفت خمسة متهمين يقومون بتمزيق بوسترات المرشحين في بغداد”.واوضح، أن “ثلاثة منهم في اليرموك واثنين في الغزالية”، مشيراً الى أن “التوقيف تم وفق م. 35 / أولاً من قانون الانتخابات”.واشار، الى أن “اللجنة القضائية في ابو غريب أوقفت متهم، يروج لاحد المرشحين بتوزيع كارت باسم المرشح”، موضحاً أنه “تم ضبط 85 كارتاً بحوزته”.في غضون ذلك، اكدت خلية الإعلام ضبط 190 مخالفاً.وقال رئيس خلية الإعلام الأمني اللواء سعد معن، لـ”واع”،: إن “اللجنة الامنية العليا للانتخابات قامت بواجبها، وخطتها كانت واضحة، ولم تغلق طرقا، والوضع الأمني كان جيداً، والتنسيق الأمني والاستخباري كان عالياً وبالتالي نجحت خطة تأمين الانتخابات”. وأشار الى أن “الانتخابات عكست صورتين الاولى هي الديمقراطية الحقيقية والاخرى الانسيابية في العملية الانتخابية في العراق”، مبينا أن “يوم الانتخاب كان مؤمنا من جميع النواحي”. وبين معن، أن “الساعتين الأخيرتين شهدتا توافدا كبيرا جداً من الناخبين”، موضحا أن “الكثافة واضحة وأكبر في الساعة الأخيرة”. وفي ما يتعلق بالإجراءات المتخذة بعد انتهاء عملية الاقتراع أوضح معن، أن “القوات الأمنية ستبقى منتشرة بعد انتهاء التصويت حتى تأمين وصول عصا الذاكرة”.وأضاف، أن “جميع أماكن تخزين صناديق الاقتراع آمنة وطيران الجيش سيقوم بنقلها”.وأكد، “ضبط 190 مخالفاً لقرارات اللجنة الأمنية العليا للانتخابات وتم تطبيق إجراءات حازمة بحقهم وسيتم التحقيق معهم والمخالفات متنوعة”.الى، أعلنت خلية الإعلام الأمني، أن اللجنة الأمنية العليا للانتخابات ألقت القبض على 77 مخالفاً للعملية الانتخابية.وذكر بيان للخلية، أن “مفارز اللجنة الأمنية العليا للانتخابات ألقت القبض على 77 شخصاً لارتكابهم مخالفات تتعلق بسير العملية الانتخابية في المحافظات: بغداد ونينوى وديالى وكركوك والبصرة والأنبار وصلاح الدين وأربيل وواسط والديوانية”.واضاف، أنه “تمّت إحالة المخالفين إلى اللجان القضائية التي تم تشكيلها من قبل مجلس القضاء الأعلى تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم”.
وبين، أن “اجراء اللجنة الأمنية العليا للانتخابات يأتي في إطار الحرص على نزاهة الانتخابات وضمان عدم السماح بتعكير الأجواء الانتخابية التي اتسمت بالشفافية والديمقراطية المنبثقة عن حرية الناخب العراقي في اختيار من يمثله”.الى ذلك، تمكنت القوات الأمنية، من اعتقال أحد المتهمين بالتحريض على تعطيل أجهزة التصويت في أحد مراكز الاقتراع في نينوى.  وقال مصدر أمني،: إن “شخصاً تحدث عن إمكانيته فصل خدمة الانترنت عن مراكز الاقتراع من أجل تعطيل الأجهزة، من دون علمه بأن حديثه كان يُسجل من قبل أحد رجال الأمن”.  وتابع، أنه “بعد وقت قصير تمكنت قوة من الأمن والاستخبارات من اعتقال الشخص”، مؤكدأ أنه “يخضع الان الى التحقيق بهدف معرفة الجهات التي تقف خلفه”.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close