انقذوا الأسير الفلسطيني كايد الفسفوس المضرب عن الطعام لليوم الـ 88

انقذوا الأسير الفلسطيني كايد الفسفوس المضرب عن الطعام لليوم الـ 88
بقلم:- سامي ابراهيم فودة
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر, أعزائي القراء أحبتي الأفاضل فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء على أخطر حالات الأسرى المضربة عن الطعام وهو الأسير كايد الفسفوس ابن الثانية والثلاثون ربيعاً والمحتجز حاليا في مستشفى “برزلاي”,
هو أسير سابق اعتُقل عدة مرات وخلال 2019,خاض إضرابُا عن الطعام, وكان آخر اعتقال للأسير كايد في أكتوبر/ تشرين الأول 2020، وحوّل للاعتقال الإداري 6 أشهر، جددت بـ6 أخرى منتصف 2021، فقرر الإضراب عن الطعام، ثم لحق به شقيقه محمود، لكن تدهورا في حالة محمود الصحية منعه من مواصلة الإضراب، والأسير كايد يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ 88 على التوالي احتجاجًا على اعتقاله الإداري التعسفي الذي تمارسه الاحتلال الإسرائيلي حيث يواجه وضعاً صحياً خطيرا,
ويواصل خمسة أسرى مناضلين معركتهم رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري وهم: الأسير مقداد القواسمة ويخوض إضرابه لليوم 79، الأسير علاء الاعرج ويخوض إضرابه لليوم 61، الأسير هشام ابو هواش ويخوض إضرابه لليوم 53، الأسير رايق بشارات ويخوض إضرابه لليوم 48، والأسير شادي أبو عكر ويخوض إضرابه لليوم 45,ويبلغ عدد المعتقلين “إداريا” في سجون الاحتلال الإسرائيلية نحو520 معتقلا.
الأسير:- كايد الفسفوس
مواليد:- 1989م
مكان الإقامة :- بلدة دورا الواقعة في جنوب الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.
الحالة الاجتماعية :- متزوج ولديه طفلة وحيدة اسمها “جوان”8 أعوام,
العائلة الفاضلة:- تتكون عائلة الأسير المناضل كايد من الأم المناضلة الصابرة المحتسبة أم أكرم التي اعتكفت على تربية أبنائها الـ 11″ذكور وإناث” بعد وفاة والدهم قبل نحو عقدين ولم تسلم أم أكرم من عملية الاعتقال حيث اعتقلت في سجن عوفر الإسرائيلي (غرب مدينة رام الله) عام 2008، وخضعت للتحقيق إلى جانب أبنائها الستة؛ وتعرض أبنها المناضل/ كايد للاعتقال سابقا وأمضى سبع سنوات في سجون الاحتلال وأبنها المناضل الأسير خالد تسعة سنوات والأسير حسن 11 عاما مجمع عدد اعتقالهم ولها من الأبناء ثلاثة آخرون رهن الاعتقال، وهم: أكرم، وحافظ ,اعتقل خلال فترة اضراب شقيقة كايد “ومحمود الذي تعرض للاعتقال هو في سن الثالثة عشر مرات عديدة وامضى ثلاثة عشر عاما” وجميعهم رهن الاعتقال الإداري
المؤهل العلمي:- التحق بجامعة الخليل لدراسة علم الحاسوب بعد سنوات خلالها تعثرت دراسته بسبب الاعتقالات المتكررة،
المهنة:- عمل قبل الاعتقال موظفا في بلدية دورا
تاريخ الاعتقال :- 17/10/2021م
مكان الاحتجاز:- في مستشفى “برزلاي”
الحالة القانونية:- رهن الاعتقال الإداري
إجراء تعسفي وظالم:- يمعن الاحتلال الصهيوني في مواصلة إجرامه بحق الأسير كايد من حرمانه من زيارة ذويه منذ اعتقاله قبل نحو عام بحجّة الأسباب الأمنية
الوضع الصحي للأسير :- كايد الفسفوس
يرقد الأسير كايد في مستشفى “برزلاي”إذ يعاني من الإعياء والإجهاد الشديدين، وآلام في المفاصل والبطن والمعدة، وصداع دائم في الرأس، إضافة لفقدان حاد في الوزن، وحالة عدم اتزان حيث لم يعد قادرا على الحركة بالتزامن مع آلام شديدة بالكلى والقلب اضافة الى ضعف النطق والرؤية، وانتشار الفطريات في فمه, ويرفض الأسير الحصول على المدعمات. قد يتعرض الأسير لانتكاسة صحية مفاجئة في حال تعرض دماغه أو جهازه العصبي لأذى،وقد يسبب له شللًا أو يعرضه لسكته قلبية
فمن على سطور مقالي أناشد كافة المؤسسات الرسمية والحقوقية الدولية والإنسانية بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسير المضرب عن الطعام حيث ان وضعه الصحي خطير وخاصة ان اعتقاله ادارياً تعسفي وغير قانوني ,كما ندعو كافة أبناء شعبنا ومؤسساته الرسمية والشعبية بتصعيد فعاليات التضامن مع الأسير/ كايد والذي وضعة الصحي يتدهور ويتراجع بشكل سريع.
الحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close