د. قتيبة الجبوري يطالب مفوضية الانتخابات بإعادة العد والفرز اليدوي في محافظة صلاح الدين بسبب وجود تلاعب وتزوير في النتائج

طالب عضو تحالف عزم الدكتور قتيبة ابراهيم الجبوري مفوضية الانتخابات بإعادة العد والفرز اليدوي في محافظة صلاح الدين بسبب وجود تلاعب وتزوير في النتائج، داعياً الكتل السياسية الى اتخاذ موقف ثابت والضغط على المفوضية بهذا الاتجاه .

وقال في بيان اليوم :” ان النتائج التي وصلت إلينا من المراكز الانتخابية في محافظة صلاح الدين تختلف كثيراً عن النتائج التي أعلنتها المفوضية، وهناك شهود عيان من مراقبي الكيانات السياسية شاهدوا بأعينهم عمليات تبديل أجهزة الـ (أس دي رام) من قبل بعض الموظفين، وبالتالي فإن النتائج كانت معدة مسبقاً قبل بدء عملية الاقتراع “.

وأوضح الجبوري :” ان انتخابات صلاح الدين انتكاسة للديمقراطية في العراق، فالفاسدون وسراق المال العام قاموا بتسخير (مافيات الانتخابات) للتلاعب بالنتائج مقابل مبالغ مالية كبيرة، والمصيبة أن بعض المرشحين كانوا يتفاخرون بفوزهم قبل بدء الانتخابات، لأنهم ضمنوا الفوز من خلال استخدام السحت الحرام وشراء ذمم بعض ضعاف النفوس “.

وشدد الجبوري على ” ضرورة قيام المفوضية بإعادة العد والفرز اليدوي في كافة المحطات الانتخابية بالمحافظة وإحالة المتلاعبين بالنتائج الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل ” ، داعياً أهالي صلاح الدين الى ” ضبط النفس وعدم القيام بأية ردود أفعال متسرعة ” ، مطالباً الكتل السياسية الوطنية بـ ” عدم السكوت عن هذا التلاعب لأن السكوت خيانة كبرى للشعب العراقي “.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close