اليوم يبتدئ صراع الدِيكة – صراع الروزخونية لأجل الغنيمة –

عادل الخياط

الديكة والخنازير وغيرها كائنات عشبية ولا يُمكن أن تكون عدوانية في سلوكها , يعني ليست مثل الأسود والضباع والنمور وغيرها من المفترسات اللحمية , وحتى هذه المفترسات اللحمية إذا طفحت مصارينها من لحم الفرائس فمن المحتمل سوف تخوض معارك بينها , لكنها تظل نسبية وليس لأجل الفريسة صاحبة العوز الغذائي .. غير ان جنس البشر حوّل تلك التكوينات العشبية إلى حيوانات شرسة لأجل المنفعة , منفعته الشخصية – صراع ديكة – , .. صراع الديكة هذا قديم , منذ العصور الوُسطى وربما قبلها , لا أدري , وأنا أعرف أشخاص بعينهم في هذا المجال على المستوى المحلي كيف كانوا يُتاجرون ويستمتعون بعراك الديكة الدامي .. لكننا بخصوص القرينة هُنا .. القرينة التي ترصد العراق وتداعياته منذ ما بعد 2003 .. هل كانوا حيوانات عشبية أم لحمية ؟ .. رُبما يقول مستطرق ما : لا : لا هذا ولا ذاك , إنما ورقية ! .. ماذا تعني بـ ورقية ؟ أنا أقول لك كيف أو ماذا يعني الورق الإله أو الدولار الإله كما يُسميه المسرحي العراقي الراقي ” يوسف العاني ” : نوعية هذا الورق بمقدورك أن تأكل بواسطته لحم الديك وشحم الغزال والكافيار حتى تنتفخ المصارين وألأعضاء التناسلية , وعندما تنتفخ تلك الأعضاء سوف يزداد تكبيرك لله ولفيف الله من ملائكة وأنبياء وأوصياء ومشعوذين يطوفون بالمعاول والبيارق في الكعبة وكربلاء وجميع المراقد المُلفعة بالذهب والماس وعلى الأفق الآخر تجد ناس تموت جوعاً.. وحتى لا نتوغل في سريالية النضح لندخل الصُلب , صُلب المحتوى :

الصُلب هو عن الطبقة النافذة أو الحاكمة في العراق الراهن , الحاكمة جزئياً , نسبياً , بين شيعة وسنة وأكراد .. رغم ضراوة أو قساوة هذا التعبير , لكنك مضطر إليه لكونه واقع حال , فأنت لست في ألمانيا أو السويد أو كندا وغيرها من البقاع الحضارية حول العالم .. ففي كندا مثلا التي صاحب السطور هذه يعيش فيها هناك الحزب الديمقراطي الجديد القريب من اليسار – NDP – هذا الحزب يترأسه شخص سيخي , من طائفة السيخ الهندية ويلبس العمامة السيخية ويُربي اللحية الطويلة كتقليد , لكنه وعلى خلفية فكره اليساري تراه يُدافع عن العُمال والمرأة والأقليات والمهاجرين والمناخ و ..
القول : ليس ثمة مقارنة بين أولئك وهؤلاء .. فخلينا مع طامتنا الكارثة , طامة العراق والصراع الروزخوني .. لو نقيسها على النحو التالي : الكُتلة الأكبر التي هي جماعة الصدر , الكتلة الأقل بخصوص الشيعة هي جماعة المالكي .. في الجانب الآخر السني ترى الحلبوسي وهو أيضاً من ضمن اللفيف الإيراني بغض النظر الدفاع عن طائفته ( المصلحة تغلب على المفهوم الطائفي )
بقية التشكيلات الشيعية هي التي يغلب عليها الصراع اليوم أو القادم , وهو , الصراع , بين تلك التشكيلات المهزومة وكتلة الصدر , وجميعهم روزخونية , .. خليفة سليماني قآني اليوم في بغداد – المنطقة الخضراء – لحسم تلك المعركة بين الروزخونية .. وسوف ننتظر هذا الفحيح القذر .. مع يقيننا ان الثعبان الإيراني المسموم القاتل سوف يحسمها لأجل أفخاذ الولي الفقيه الإيراني .. وسوف نرى ..

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close