غريزة العنصري يلقي الكلام على عواهنه 5/6

محمد مندلاوي

ويستمر الكفائي بهلوسته:
بكل ما تقدم أنا لا أستهدف على سبيل المثال ( أم خورشيد الكردية ولا ولديها خورشيد وصالح… موضوعي بحث حلقتنا رقم 3 من سلسلة مقالات دروب الموت المنشورة على موقع صحيفة akhbaar.org)، ولا أعني هويتها ولا قوميتها أو لغتها. هذا ضرب من الجهل بكل المقاييس، وحالة عنصرية مقيتة لا تخلف غير الرماد والندم كما فعل نظام صدام المجرم. الذي أعنيه هو القيادة السياسية الكردية التي سطت على مقدرات وإرادة الشعب الكوردي وجعلته أسير مشاريعها الصهيونية البغيضة بعنوان الشرعية والإنتماء – الانتماء- القومي والدفاع عن اللغة والشلوار.
ردنا على ما قاله الكفائي تندرا:
حقاً أن العنصري لا يرى أبعد من أرنبة أنفه. لا أدري من هي هذه أم خورشيد التي لا يستهدفها؟؟. عزيزي القارئ، لاحظ الكذب الرخيص،يزعم: ولا أعني هويتها ولا قوميتها أو لغتها. وبعدها مباشرة يتهكم بالزي الكوردي الذي هو زي أمة عريقة كالأمة الكوردية. ثم يقول عن الشعب الكوردي في إقليم كوردستان: الذي أعنيه هو القيادة السياسية الكردية التي سطت على مقدرات وإرادة الشعب الكوردي. أنا هنا من فمك أدينك، أسألك يا الكفائي ها إنك ذكرت الشعب الكوردي بالاسم، هل يوجد شعب بدون وطن؟ أليست الأرض التي يقف عليها هذا الشعب هو جنوب وطنها كوردستان. ماذا بها اللغة الكوردية؟، أليست أفضل من لغتك التي وضعت قواعدها أناس أغراب من غير بني جلدتك؟.
يقول الكفائي:
في زمن حكم الحفاة، والفاسدين الرابضين على بغداد المحطمة صار إقليم الشمال دولة مستقلة تأوي المجرمين والهاربين ودعاة التطبيع مع الكيان الصهيوني،وصار قاعدة للموساد لإلتهام – لالتهام- العراق، أو التجسس الأمريكي على دولتي إيران وروسيا وبعض دول المنطقة.
ردنا على ما قاله الكفائي أعلاه:
الرابضين على بغداد هم أحزاب شيعية، تحكم وفق تقليد قياداتها وقواعدها للمراجع الشيعية؟؟. إلا تعرف أن البادئ بالتهكم يُرد سلباً بأضعاف مضاعفة على قائله؟. كما قلنا لك يا عاق اسمه إقليم كوردستان، وذكر هذا الإقليم خمس مرات في الدستور الاتحادي بهذه الصيغة:إقليم كوردستان بدون لاحقة العراق. يا ترى جماعة منطقة الخضراء ماذا تسميهم، أبرياء، لم يسرقوا 200 مليار دولار. الكورد يا هذا مساحة التسامح لديهم كبيرة جداً، لقد قلنا في سياق هذا المقال، قبل السنة لجأ إليهم الشيعة، ومن كل الطوائف والأعراق الأخرى ولم يردوا أحدا. أمريكا وإسرائيل لا تحتاج أن تتجسس على إيران من الإقليم، لأن جواسيسهم موجودون في وسط طهران، يصولون ويجولون دون أن يمنعهم أحد. لقد وصلوا إلى الملف النووي الإيراني واغتالوا العالم النووي فخري زادة من داخل طهران الخ. كالعادة بضاعتك فاسدة يا الكفائي لا تروج لها، لأن في عصر الانترنيت لا تستطيع أن تمررها.
ويزعم الكفائي في الجزئية أدناه:
إن العلاقات الكردية الإسرائيلية وممارسة تعزيزها والنشاطات التي تؤديها حكومة أربيل تتم بالتنسيق مع حكومة المملكة الأردنية بعلم الملك عبد الثاني حفيد الملك عبد الله الأول الذي هلك رميا بالرصاص الفلسطيني عام 1951 بسبب عمالته للمملكة العظمى إنجلترا ومساهماته الكبيرة بدفع الحركات الصهيونية لاحتلال فلسطين ومحاربة ثوارها.
توضيحنا على ما قال أعلاه:
عفية، الآن طلع الكلام الطائفي المقيت يا قاسم محمد الكفائي، جُر رجل الأردن إلى الموضوع. عمي الأردنيون بألف يا علي عايشيين، أنت جعلت منها دولة عظمى ولها أجندات في الإقليم!!! دعنا من هذا. يا ترى من يعطي النفط بربع سعرها للأردن، إقليم كوردستان؟ أم جماعتكم الأشياع في بغداد؟. ثم، إلا تخجل لا تذكر اسم الملك كما هو كاملاً. يا هذا، إنجلترا ليست العظمى بريطانيا العظمى، إنجلترا إقليم من الأقاليم الأربعة التي تتشكل منها بريطانيا العظمى. للعلم، حتى أن العظمى ليست لها علاقة بالعظمة، قالوا عنها العظمى أي الكبرى حتى يميزوها عن جزيرة أخرى أصغر منها بهذا الاسم – بريطانيا- تابعة لفرنسا.
ويقول الكفائي:
فالمؤتمر التطبيعي الذي انعقد في أربيل بإشراف مبطن من لدن وزارة الداخلية الكردية لم يعد بمقدوره تحقيق كل النوايا ولا جزءُ منها سوى أنه حالة تهرج وترويج لمشروع السلام والتطبيع (الهيمنة والتسلط والإنبطاح) – الانبطاح- الصهوني.
توضيحنا:
ما جاء في الجزئية أعلاه ردينا عليه في سياق هذا الرد لا يحتاج ولا يستحق أن نكرره. إذا انعقاد المؤتمر حالة تهريج، لماذا أنت حارق حمامك وتسطر الكلم العاهن كي تشوه به المنظومة الفكرية لرجل الشارع العراقي عن الكورد وكوردستان؟.
ويستمر الكفائي في غيه:
يبقى رد فعل حكومة بغداد فإنه مخجل إذا ما اسثنينا – استثنينا- موقف السيد مقتدى الصدر الذي ينتمي لأصول محمدية وأسرة من أهل العلم والشرف والإنتماء -الانتماء- الوطني (لا أدعي هناك مهنية بالعمل).
ردنا على ما قال أعلاه:
إن حكومة بغداد التي يرأسها مصطفى الكاظمي وضحت ما جرى في أربيل ببيان رسمي اختيرت كلماته بدقة متناهية لا أحد يستطيع أن ينتقدها أو ينتقص منها. فيما يخص السيد مقتدى الصدر، مسموح له، أنه يتكلم كيفما يشاء، والكلام ليس عليه جمرك. أي علم يا هذا، السيد مقتدى لا يستطيع أن يقول جملة مفيدة بدون خطأ لغوي. مع أن رجل الدين أهم شيء عنده نقاوة لغته العربية. ما تقوله عن زيارته للمملكة العربية السعودية وعاد بعدد من الصناديق طول الواحدة منها 2 متر بعرض متر واحد، وحين سؤل عن ما بداخلها، قال: فيها بخور!!!. بلا شك بخور بس ليس أسودا، بخور أخضر مستطيل؟؟.
يقول الكفائي:
كنت أتمنى أنا المواطن العراقي على كل المعنيين في مؤسسة القضاء العراقي بهذا الملف الشؤم والخطير،وعلى وزير داخلية حكومة بغداد بالتحديد أن يُفعِّلوا أوامر القبض التي صدرت بحق المشاركين التافهين، السذج لتنفيذهِا بكل ما أتي من قوة، ومتابعة جميع المروجين والمشجعين له في بغداد، وإنزال أشد العقوبات بحقهم وفق مواد قانون العقوبات العراقي.
ردنا عليه:
أ متأكد إنك عراقي؟ أ متأكد إنك عربي، أم ناطق بالعربية؟. لما لا تتجرأ وتقول فعلوا الأمر القضائي، وابعثوا بميلشياتكم “الوقحة” أن تذهب بدباباتها لاعتقال الذين شاركوا بالمؤتمر. لكن عند الوصول إلى حدود عاصمة الإقليم سيتم تشليحهم ويعودون إليكم عراة حتى بدون…؟ يا هذا، يقال القانون العراقي، أما الذي أنت تقصده هو قانون العقوبات البغدادي وليس العراقي.
05 10 2021
يتبع

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close