مشاركة 12 محاضر دولي .. إقامة ورش عمل في مهرجان طهران للأفلام القصيرة

Image preview

منصور جهاني – يعقد مهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة بدورته الثامنة والثلاثين ورش عمل سينمائية مختصة بالافلام القصيرة، يلقي هذه الورش 12 مخرجا من مختلف دول العالم عبر الانترنت.

وأفاد المكتب الاعلامي للمهرجان بدورته الثامنة والثلاثين للفيلم القصير، يُلقي كل من “روزبه رشيدي” و”رضا رياحي” و”كلاوس اشتاينك” و “تورستن فلايش” و”بادي مينك” من ألمانيا، و”أنيتا كياتكوفسكا-ناجوي” من بولندا، “لورا يو. ماركس” من كندا، وفيرجيل ويدريش وبيتر تشيركاسكي وميشيل جريل من النمسا، و”آرنه برو” من الدنمارك، و”ليا جفواناتزي بلترامي” من إيطاليا، ورش عمل سينمائية افتراضية، وسينقل هؤلاء المخرجون الـ12 في مهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة بدورته الثامنة والثلاثين خبراتهم ومعرفتهم إلى الطلاب والمخرجين.

روزبه رشيدي Rouzbeh Rashidi

من مواليد 1980، من طهران، صانع افلام ايراني-ايرلندي، درس في مؤسسة دوبلن التعليمية للتكنولوجيا في قسم الوسائل. وهو أيضا مؤسس جمعية الأفلام التجريبية، ومنتج ومعلم صناعة الأفلام التجريبية في ورش العمل وورش العمل الاحترافية، كان يصنع الأفلام منذ عام 2000 وفي الوقت نفسه أسس جمعية الأفلام التجريبية في طهران.

رضا رياحي Reza Riahi

“رضا رياحي” من مواليد عام 1989 في طهران حيث درس الفنون الجميلة، وكان ناشطا وفعالا في إنتاج العديد من المسلسلات ومجلات الرسوم المتحركة، وأكمل مهاراته في EESI (انجلوم) ثم في Ecole de la Poudrière (بورج لس فالنس) في فرنسا، وهو مخرج ومؤلف العديد من أفلام الرسوم المتحركة القصيرة التي فازت بالعديد من الجوائز وساهم أيضاً في العديد من مشاريع الرسم والتصوير.

كلاوس اشتاينك Klaus Stanjek

من مواليد 1948 في منطقة فباتال بألمانيا، يعمل كمخرج أفلام تجريبي وأستاذ جامعي وعالم أنثروبولوجيا اجتماعية، درس علم النفس وعلم الأحياء في مونستر وفورتسبورغ وميونيخ من عام 1968 إلى عام 1974، وحصل على درجة الدكتوراة من معهد ماكس بلانك لعلم وظائف الأعضاء السلوكي مع دراسات متعددة التخصصات ومتعددة الثقافات في مجال العقارات. تحول إلى صناعة الأفلام الوثائقية عام 1974 ودرس صناعة الأفلام الوثائقية في جامعة السينما والتلفزيون في ميونيخ حتى عام 1983. درّس الإخراج الوثائقي منذ ذلك الحين في ميونيخ ولايبزيغ وبوزن وبكين وسريلانكا وأديس أبابا وجنين وطهران.

آنيتا كياتكوفسكا – ناغوي Anita Kwiatkowska-Naqvi

من مواليد 1986 في كراكوف في بولندا، حاصل على شهادة علم النفس من جامعة وارشو والانيميشن من مدرسة الفيلم الوطنية، والتلفزيون والمسرح من بولندا. وتمكن في أفلامه، من ابتكار عوالم صغيرة وشعبية بشكل تجريبي باستخدام تقنيات الرسوم المتحركة التقليدية، وقد صنع ثلاثة أفلام هي Protozoa و Carnalis و Ab ovo.

تورستن فلايش Thorsten Fleisch

ولد فلايش عام 1972 في مدينة كوبلنز في ألمانيا، حاصل على شهاد في الفيلم التجريبي مع بيتر كولبكا في Städelschule في فرانكفورت وشارك أيضا في البرامج المسرحية والموسيقية مع فرقته “Malende”. عُرضت أفلامه في مهرجانات من ضمن مهرجان آنسي للرسوم المتحركة، ومهرجان شيكاغو لأفلام الانفاق، وفن الإعلام الأوروبي، ومهرجان ادنبرة السينمائي، ومهرجان دريسدن السينمائي، ومهرجان روتردام السينمائي، ومهرجان

هامبورغ السينمائي، ومهرجان ميلانو السينمائي، ومهرجان نيويورك السينمائي ومهرجان أوتاوا لأفلام الرسوم المتحركة.

فيرجيل فيدريش Virgil Widrich

من مواليد 1967 في سالزبورغ في النمسا، وهو مخرج وكاتب سيناريو نمساوي، وهو محاضر في كلية الفنون التطبيقية في فيينا. ورشّح فيلمه القصير “متجر نسخ” Copy Shop لجائزة الأوسكار وحصل عمله على 200 جائزة دولية. شغل فيرجيل فيدريتش مناصب مختلفة كمدير مشروع، أو مصمم معارض، أو مدير فني في إنشاء سيناريوهات أفلام قصيرة وروائية، ومقاطع فيديو موسيقية، وترتيب فني، ومعارض ومتاحف، وكذلك في مشاريع بحثية دولية.

بيتر تشركاسكي Peter Tscherkassky

من مواليد 1958 في فيينا بالنمسا. درس الصحافة والعلوم السياسية في جامعة فيينا من عام 1977 إلى عام 1979، وبدأ صناعة الأفلام عام 1979. شارك في العديد من المهرجانات خلال مسيرته المهنية وكان أيضًا عضوًا مؤسسًا في الجمعية التعاونية النمساوية لصانعي الأفلام الجدد، والتي بدأت في عام 1982. عُرض عمله “تعليمات للضوء والصوت” (2005) في مهرجان كان السينمائي الدولي الشهير.

ميشلا غريل Michaela Grill

من مواليد 1971 في النمسا، ودرست في فيينا وغلاسكو ولندن (جامعة غلدسميت). وابتكر منذ عام 1999، العديد من الأعمال في مجالات الأفلام والفيديو وفن الترتيب والصور الحية. تم تنفيذ أعماله في خمس قارات، بما في ذلك MOMA NY ، ومعرض واشنطن الوطني للفنون، ومركز Pompidou Paris ومتحف Reina Sofia في مدريد، و La Casa Encendida في برشلونة، و ICA London والعديد من دور السينما الأخرى، في عام 2010، حصلت ميشلا جريل على جائزة الفنان المتميز من وزارة الفنون والثقافة النمساوية.

لورا يو. ماركس Laura U. Marks

ماركس من مواليد 1963 في كندا، حاصل على درجة الدكتوراة في الدراسات المرئية والثقافية من جامعة روتشستر، وهو كاتب وأستاذ في جامعة ولاية جرانت بجامعة سيمون فايزر. إحدى نظرياته هي تعريف مفهوم الصورة الملموسة، والتي بموجبها يحدث تواصل المشاهد مع الوسائط عن طريق اللمس بدلاً من الرؤية.

آرنه برو Arne Bro

برو من مواليد 1953 في فريدريكاسبرغ في الدنمارك. يشغل منصب نائب مدير المدرسة الوطنية للسينما الدنماركية ومدير قسم الأفلام الوثائقية والتلفزيونية. تخرج من المدرسة الوطنية الدنماركية للسينما كمخرج وكاتب سيناريو. أسس برو شركة إنتاج الأفلام “بنتا فيلم” في عام 1988 وعمل في مجلس إدارة أكاديمية السينما الدنماركية، ومكتب الدولة الدنماركي للسينما، ولجنة قانون الأفلام (أكاديمية السينما الدنماركية)، واتحاد عمال السينما وغيرها من المنظمات السينمائية.

ليا جفواناتزي بلترامي Lia Giovanazzi Beltrami

من مواليد 1967 في ترنتو بايطاليا، وهو مخرج وكاتب وممنتج ايطالي، ألف ستة كتب وأنتج أكثر من 30 فيلما وثائقيا سلّط فيها الضوء على إفريقيا منذ عام 1992. في عام 1997، أسس المهرجان الدولي للسينما والحوار بين الأديان “الدين اليوم”. في عام 2016، أخرج الفيلم الوثائقي “Ukon the samurai”، الذي فاز بجائزة أفضل فيلم

وثائقي في مهرجان RushDoc السينمائي وأفضل فيلم وثائقي عن السيرة الذاتية التاريخية في مهرجان StarDoc السينمائي في لوس أنجلوس.

بادي مينك Bady Minck

مينك من مواليد 1956 هو فنان ومخرج أفلام ومنتج في لوكسمبورغ، ألمانيا. درس النحت (أكاديمية فيينا للفنون الجميلة) وصناعة الأفلام التجريبية (جامعة الفنون التطبيقية). تتجاوز أعماله الخط الفني وقد عُرضت في دور السينما والمهرجانات والمتاحف والمعارض والأماكن العامة وشبكة الويب العالمية.

يشار الى ان “عطا مجابي” هو المسؤول عن أداء وخبرة الجلسات الافتراضية 20-38. ولد عام 1984 في قزوين، وهو حاصل على درجة الماجستير في “الأدب الدرامي” من كلية الفنون والعمارة بجامعة آزاد الإسلامية ودرس صناعة الأفلام في جمعية سينما الشباب الإيرانية.

وتنعقد الدورة الـ38 من مهرجان طهران الدولي للفيلم القصير، برعاية سيد “صادق موسوي”، الرئيس التنفيذي لجمعية سينما الشباب الإيرانية؛ ولأول مرة في تاريخ السينما الإيرانية، تم الاعتراف بهذا الحدث السينمائي الايراني على أنه مؤهل للحصول على موافقة أكاديمية أوسكار.

وينطلق هذا الحدث السينمائي الصاعد بشكل حضوري وعبر الإنترنت مع عرض 63 فيلما لمخرجين من 32 دولة وأيضا 125 فيلما لمخرجين إيرانيين في الفترة من 19 إلى 24 أكتوبر 2021 في مجمع “إيران مول” السينمائي في العاصمة الايرانية طهران.

للاطلاع اكثر:http://www.tisff.ir/category/news/

العلاقات العامة لمهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close