للعرب الشيعة..سارعوا (لاقليم وسط وجنوب..الذي سينهي هيمنت ايران على العراق)..(اذربيجان نموذجا لكم)

بسم الله الرحمن الرحيم

للعرب الشيعة..سارعوا (لاقليم وسط وجنوب..الذي سينهي هيمنت ايران على العراق)..(اذربيجان نموذجا لكم)

العرب الشيعة (المنسيين) بظل هيمنة ايران والمرجعية العجمية بالنجف.. تتخوف شريحة منهم من قيام اقليم وسط وجنوب.. رغم انه مصدر قوة لهم.. ويضعف الكتل والتيارات المهيمنة عليهم بظل العراق المركزي حاليا.. فيتسائلون (من سوف يحكم الاقليم.. واليس ايران سوف تهيمن عليه وقد يلتحق بايران)؟؟ نسالهم.. :

اولا: اليست ايران تهيمن على العراق بظل العراق المركزي وليس (الفدرالي)..

اليس اقليم كردستان نفوذ ايران فيها الاقل ..نتيجة تمتعه باقليم..وانظروا كيف ايران تجتاح وتهيمن على المثلث العربي السني غربي العراق.. بظل المركزية.. في حين تعجز عن ذلك في اقليم كوردستان.. بينما تحتل وسط وجنوب العراق العربي الشيعي بظل المركزية بالعراق وليس الفدرالية..

ثانيا: ماذا عن جمهورية اذربيجان ذات الاغلبية الشيعية الجعفرية.. نجد ايران تفقد اي نفوذ

فيها.. رغم وجود 30 مليون اذاري باذربيجان الشرقية التي تحتلها ايران .. وهؤلاء الاذاريين تحت هيمنت ايران يتوقوون لليوم الذين ينضمون لاخوانهم في جمهورية اذربيجان ..مما يؤكد بان (التبعية السياسية لايران.. على شيعة المنطقة.. نتيجة فقدان هؤلاء الشيعة لكيان سياسي مستقل لهم).. فايران يضعف نفوذها بين الشيعة خارج حدودها الذين يتمتعون بكيانات سياسية كجمهورية اذربيجان.. ليؤكد فشل سياسات ايران المخادعة تحت شعارات (قيادة الامة الاسلامية، ووحدة الشيعة.. الخ).. التي تستهدف بها بلع الشيعة بالعالم لاجندات فارسية ايرانية..

ثالثا: ماذا عن العرب الشيعة بالاحواز المحتلة من قبل ايران اليوم

اليس ثائرا ضد الاحتلال الايراني الذي يمارس سياسات التعطيش والتجهيل.. ومنع العرب من الدراسة بلغتهم بالمدارس و الجامعات.. ليتبين بان (التغلل الايراني بالعراق نتيجة ضعف العرب الشيعة وحرمانهم من حقهم باقليم يوحدهم بمنطقة اكثريتهم)..ولاننسى انتفاضة العرب الشيعة بتشرين بوسط وجنوب العراق ضد النفوذ الايراني.. بحرق مقرات الاحزاب والمليشيات الموالية لايارن وحرق صور زعماء ايران التي توضع قسرا بشوارع المدن العراقية كاشارة من طهران بانها تحتل العراق كما وضع صدام صوره بالكويت كاشارة لاحتلالها والحاقها ببغداد.

ثالثا: لو الاقليم العربي الشيعي سيلحق بايران.. لكانت ايران دعمت قيامه منذ سنوات:

بمعنى لو كان فعلا اقليم وسط وجنوب (العربي الشيعي) الثري بالنفط في حالة قيام اقليم فدرالي لهم.. سيلحق بايران.. لكانت ايران منذ سنوات دعمت قيام اقليم فدرالي بوسط وجنوب العراق.. ولكن الواقع ايران وقفت ضد حق العرب الشيعة بوسط وجنوب العراق باقليم مجاور لاقليم الاحواز العربي الشيعي .. لان قيامه سوف يجعل الاحوازيين يطالبون بالحاق اقليمهم لاقليم العرب الشيعة بالعراق..

رابعا: (الاقليم سيسيطر عليه اهله.. ويبعد الاحزاب والتيارات من الاستيلاء على قدراته)

اذا ما علمنا باننا لسنوات نتخب (فاسد شيعي خوفا من سني ارهابي او بعثي).. ولكن بعد تاسيس الاقليم العربي الشيعي.. (ستنتفي الحاجة لهذه الاحزاب والمليشيات والتيارات الاسلامية).. لان لن يبقى مبرر لوجودها .. (لانها ستحمي من بعد ذلك من؟.. والاقليم غالبيته شيعة عرب)؟

وكذلك الاقليم سيحد من دكتاتورية الاحزاب والتيارات..

ففي ظل المركزية تسعى كل منها للهيمنة على العراق كله مركزيا.. وهذا يؤدي للتصادم .. في حين الاقاليم الفدرالية الثلاث بالعراق سيحد من هذه الدكتاتوريات..

خامسا: من سيصبح رئيس للاقليم (ونؤكد الاقليم سيقلل الصراعات بين الكتل السياسية الشيعية)

الجواب بانتخابات عامة.. كحال اقليم كوردستان الفدرالي.. لانتخاب رئيس الاقليم وبرلمان الاقليم.. وسيضعف الصراع بين الكتل والاحزاب المحسوبة شيعيا.. كحال اقليم كوردستان.. (نجد رئاسة الجمهورية العراقية لفصيل كردي كالاتحاد الوطني مثلا.. ورئاسة الاقليم لفصيل اخر كالديمقراطي الكردستاني).. وهذا يقلل الصراعات بين القوى السياسية الكردية.. عليه مثلا (الاحزاب العربية الشيعية سيكون لجناح منها رئاسة وزراء دولة العراق.. والفصيل الشيعي الاخر رئاسة الاقليم العربي الشيعي)..

سادسا: قيام اقليم لغرب العراق (للعرب السنة) سوف يكون حجر عثرة امام مشروع ايران للمتوسط

للمتوسط.. وسيحد من زج خيرة شباب العراق الشيعي بالمستنقع السوري عبر المثلث الغربي المجاور لسوريا.. فعليه على شيعة العراق الاسراع بقيام اقليم عربي شيعي بحدودهم الجغرافية من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى.. قبل قيام اقليم سني .. حتى لا يبقى الفضالة من جغرافية العراق للشيعة العرب..

سابعا:

(اقليم وسط وجنوب) سوف يكون مرجعية سياسية للعرب الشيعة مستقلة عن (المرجعية الدينية)

فالعراق كدولة المفروض هو قرار شعبي وليس قرار مرجعي ديني.. فموق المرجعية التي تضم مراجع اجانب كالسستاني الايراني الجنسية ولديه دولته ايران.. في حين نحن عرب شيعة محرومين من حقنا بدولة بمنطقة اكثريتنا.. وخاصة ان الاقاليم الفدرالية تنظيم للدولة ومنع تقسيمه.. فالتاريخ سيكتب بظل المرجعية نظم العراق على ارقى نظام اداري بالعالم.. الفدراليات.. في حين بظل المرجعية قبل الفدرالية العراق يعيش الفساد والمخدرات ووضع امني مزري وانهيار بقطاعات العراق الصناعية والزراعية والخدمية والطاقة.. الخ.. من ذلك كله يجب جعل جزء من مدينة النجف دولة كالفتيكان لترعى فيه المرجعية شؤون الشيعة بالعالم و تفك وصايتها السياسية والمالية عن العراق وشيعته..

ثامنا:

(الاقليم سينهي مبرر وجود المليشيات وهيئتها)..

لانه ستكون للاقليم قوة نظامية من ابناء الاقليم وتحت قيادات ضباط من خريجي الكليات العسكرية العراقية الرسمية من ابناء الاقليم.. كالبشمركة..

تاسعا:

اقليم وسط وجنوب.. سيضعف مؤسسة الفساد المالي والاداري..

وخير دليل الفساد بظل الفدرالية اقل من الفساد بظل المركزية.. وخير دليل نهوض اقليم كوردستان .. وتخلف وتراجع وسط وجنوب العراق الغير متمتع باقليم..

فما هو بديلكم يا شيعة العراق ان رفضتم (حقكم باقليم فدرالي) بمنطقة اكثريتكم؟

فجربتم العراق المركزي بحكم سني عربي قومي…. وزجكم بمستنقعات الحروب والكوارث والمقابر الجماعية وكبت الحريات.. وجربتم عراق بحكم موالي لايران (الاسلاميين والمليشيات).. وجعلوكم تتحسرون ان تكون لكم دولة حتى صرختم تريدون وطن.. ونشروا بينكم الفساد والمخدرات والضياع .. فماذا تنتظرون.. ما هو مشروعكم وقضيتكم..

وهنا نبين بان (المرجعية.. وايران.. والقومية العربية.. والاسلاميين) فشلوا

فالمرجع العربي.. شق العرب الشيعة بالعراق لصدريين ولا صدريين وحوزة ناطقة وحوزة صامتة.. (كالصدر الثاني).. ومرجعية عجمية لا تبالي بواقع العرب الشيعة بقدر انشغالها بدولتها ايران.. وجعل العرب الشيعة مجرد كلاب حراسة للبوابة الغربية للامبراطورية الايرانية بعمق العراق وسوريا ولبنان واليمن.. ويكشفون انفسهم بانهم يكيدون للشيعة العرب ليبقون مرتهنين بيد ايران، وكذلك لابقاء الشيعة العرب مهددين باي لحظة لعودة حكم السنة والبعث من جهة ثانية.. لتقدم ايران والمرجعية العجمية بكل خداع بانهم (حماة شيعة العراق).. كل ذلك نتيجة فقداننا كعرب شيعة لاقليم يوحدنا ويحمينا من شرور واطماع ايران والمحيط العربي السني الاقليمي معا..

ونؤكد العرب الشيعة يريدون (اقليم للعرب الشيعة).. وليس (اقليم شيعي).. ولا اقليم (قومي)

فالحق يقال .. التشيع فارسي النزعة سياسيا.. والعروبة سنية النزعة سياسيا.. ونحن عرب شيعة لسنا فرس ولا سنة.. فعليه مصلحة العرب الشيعة باقليم انساني ليررالي.. يدافع عن حقوق شعب وسط وجنوب بكل اطيافه ومكوناته.. بعيدا عن الاكراد ومطالبهم بالاستقلال.. وبعيدا عن السنة ونزعتهم الطائفية والتكفيرية والعنصرية القومية.. وطموحهم للعودة للحكم..

ونذكر:

(الايراني ليس لديه تناقض بين قوميته ومذهبه) و(الاذاربيجاني لا تتناقض مذهبه وقوميته).

فلماذا يراد من العرب الشيعة ان يكون هناك تناقض بين مذهبه وقوميته .. فنحن عرب شيعة وهذه هوية مركبة.. تحمينا من ايران كوننا عرب.. وتحمينا من المحيط العربي السني الاقليمي كوننا شيعة.. عليه نحن عرب شيعة لدينا خصوصيتنا واستقلالنا.. ونرفض جعل المذهب فوق القومية.. او القومية فوق المذهب.. فيجب ان يكون كلاهما واحد في شخصيتنا.. فالائمة المعصومين عرب شيعة.. والامام علي وفاطمة الزهراء عرب.. اليس كذلك..

نصل لنتيجة (تمتع العرب الشيعة باقليم وسط وجنوب) سوف يضعف نفوذ ايران بالعراق عامة ووسط وجنوب العراق خاصة..

…………….

واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية العرب الشيعة بمنطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close