سياسي كوردي: مخطط دولي باتجاه احتلال تركيا كل غربي كوردستان .. PKK يقدم الذرائع

أكد سياسي كوردي سوري، الأربعاء، أن هناك مخططا دولياً باتجاه احتلال تركيا كل غربي كوردستان (كوردستان- سوريا) مشيراً إلى أن حزب العمال الكوردستاني PKK يقدم ذرائع لتركيا لتنفيذ ذلك المخطط.

صفقات

وقال عبد الرحمن آبو، القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا (أحد أحزاب المجلس الوطني الكوردي في سوريا ENKS) لـ (باسنيوز): «الأوضاع التي وصلت إليها سوريا هي نتاج الصفقات القديمة الجديدة التي قصمت قامة سوريا؛ والتي أضحت عرضة للبازرات السيئة الصيت، جاعلة الساحة المأزومة السورية مناطق نفوذ دولية وإقليمية وبأدوات مصطنعة مؤقتة عابرة للحدود..تنتهي بانتهاء وظائفها الخبيثة».

وأضاف «ضمن ساحة الحرب السورية، وحسب مصالح القوى الكبرى النافذة، تتبادل المناطق بين هذا وذاك؛ بينما الجيب الوطني فارغٌ تماماً..يلعبون بالشعب السوري المظلوم وخاصةً الكوردي في غربي كوردستان لعبةً خطيرة تستهدف وجوده القومي كشعبٍ يعيش على أرضه التاريخية».

وأكد آبو، أن «الصفقات تجري على قدمٍ وساق بين القوى الدولية والإقليمية النافذة وخاصةً بين تركيا وروسيا والنظام، وبتوافقٍ دولي؛ بدأت تركيا مع الإنكشاريين بغزوها واحتلالها لعروس كوردستان (عفرين الجريحة) وإعزاز والباب وجرابلس وسري كانيه (رأس العين) وگري سبي (تل أبيض) تحت مسميات عدة ( درع الفرات- غصن الزيتون – نبع السلام)، وغدا الباقي من منطقة الشهباء وكوباني وعين عيسى وكل غربي كوردستان، وربّما ترنو عيونها خارج حدود سوريا الدولية بحجج واهية، ألا وهي تواجد PKK/ PYD ولن تتوقف شراهتها إن لم تجابه برص الصفوف و بإرادة دولية حرّة و صلبة».

مخطط دولي

وقال آبو، إن «هناك مخططا دوليا – للأسف الشديد- بأن تحتل تركيا كل كوردستان سوريا عبر توافقات إقليمية ودولية، فتتخذ حجة وجود PKK للاحتلال والسيطرة والدخول إلى عمق باقي كوردستان- سوريا عبر عصاباتها، وأرجو أن لا يحصل ذلك، لكن للأسف سيجري كما هو مخطط، وتبقى مسألة وقت».

وأضاف أنّ «الطورانية التركية الحاقدة على وجود الشعب الكوردي؛ لم تتوان لحظة واحدة في إظهار عدائها تجاه شعبنا الكوردي المظلوم والمسالم السموح، وتصنع الذرائع لتفتح أبواب الجهنّم على كلّ كوردي، مستغلّةً الأوضاع أبشع استغلال».

قيادي كوردي: وجود خلافات بين PKK وإدارة PYD مجرد إشاعات .. المنظومة واحدة

وأشار آبو إلى أن «منظومة PKK منظومة استخباراتية وظيفية تتبع مباشرة لأنظمة الدول المحتلة والغاصبة لكوردستان، يتحكم بها الاستخبارات المعادية لإرادة شعبنا الكوردي. في شمالي كوردستان(كوردستان تركيا) قدمت الذرائع للطورانية التركية لكي تدمر 4500 قرية وقصبة كوردية وهجّرت الملايين من أبناء شعبنا الكوردي إلى المدن التركية الساحلية البعيدة، والبدء بعملية التغيير الديموغرافي وتتريك الكورد رويدا رويدا، كما حصل سابقاً في الجزء الثاني المحتل والمغتصب من جياي كورمنج ( منطقة أنطاكيا ولواء اسكندرون جبال گور /أمانوس) وحتى البحر الأبيض المتوسط سنة 1939، وقد استخدمت تركيا آنذاك الضابط في الميت التركي الشيخ أفندي؛ والآن يتكرر السيناريو نفسه فاحتلت القسم الباقي من جيايي كورمنج (منطقة عفرين الكوردستانية)».

ذرائع

وقال آبو: «لازالت منظومة PKK / PYD تقدم الذرائع الموجهة وبتوافق أعداء الكورد لاحتلال كامل غربي كوردستان واقتلاع وتهجير شعبنا وإحداث جريمة التغيير الديموغرافي، وقد نفذت قسماً من مخططها التآمري».

وتابع «في إقليم كوردستان المعترف به وفق الدستور العراق الفيدرالي ودولياً، تشكّل منظومة PKK خطرا حقيقيا على كوردستان بحكم تواجدها اللاشرعي في بعض المناطق الكوردستانية، فهي تقدم الذرائع والمبررات للطورانية التركية، لتقصف القرى بالطائرات وتستبيح أرزاق الناس وتهجّرهم».

وختم عبد الرحمن آبو حديثه قائلاً: «بغية مواجهة الأخطار المحدقة والجاثمة والخطيرة جداً جداً؛ لا بدّ من رص الصفوف وتغليب المصلحة القومية الكوردية العليا وجعلها فوق اي اعتبار، وعلى المجلس الوطني الكوردي، العنوان القومي والوطني وحامل المشروع القومي الكوردي، أن يمسك بزمام الأمور في الداخل؛ لأن باخرة غربي كوردستان في مهب العاصفة، وأن يزيد من تحركاته الدبلوماسية لدرجاتٍ قصوى مع جميع القوى الدولية النافذة ليل نهار، وإلا سنواجه كارثة حقيقية لا محال لها، الخطر حقيقي وجدّي إن لم نتداركه».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close