مسرور بارزاني: مهربو البشر خدعوا مواطنينا عند حدود أوروبا وسنعمل على ضمان سلامتهم

“أشعر بقلق بالغ حول محنة مواطنينا، إلى جانب الآخرين على حدود الاتحاد الأوروبي”.

عبّر رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني الأحد عن بالغ قلقه إزاء أوضاع مواطني الإقليم وباقي الأشخاص العالقين على حدود بيلاروس وبولندا، مشيراً في الوقت نفسه إلى تعرضهم لخداع من قبل شبكات تهريب البشر.

وكتب مسرور بارزاني على حسابه الرسمي في تويتر “أشعر بقلق بالغ حول محنة مواطنينا، إلى جانب الآخرين على حدود الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف أن “رفاهيتهم هي مسؤوليتنا المشتركة”.

وأوضح رئيس حكومة إقليم كوردستان أن العالقين على الحدود “تعرضوا لخداع من قبل المهربين وتجار البشر وتم استغلالهم من شبكات خارجية”.

وتابع “أنا على اتصال مع شركائنا، وسنعمل على ضمان سلامة مواطنينا وأمنهم”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close