أول 10 مرشحات فائزات بالانتخابات يحصلن على 300 ألف صوت

بغداد/ تميم الحسن

حصلت اول 10 نساء فائزات في الانتخابات على 3% من مجموع المصوتين في الانتخابات التشريعية الاخيرة، وهو ما يعادل 75% مما حققه اعلى 10 رجال فائزين في الاقتراع.

وقفزت حصة النساء في البرلمان المرتقب 14 مقعدا لأول مرة منذ اكثر من 15 عاما، واستطاعت نصف الفائزات من النساء الحصول على اصوات خارج الـ”الكوتا”.
وسيطرت النساء بذلك على 29% من المقاعد بزيادة 4% عن الحصة المعتادة للمرأة في السلطة التشريعية.

ونالت النساء الفائزات اللاتي فاقت اعدادهن الـ90 امرأة على 10% من اصوات الناخبين في اقتراع تشرين الماضي. وحققت 8 محافظات حصصا اضافية عن الـ”الكوتا”، فيما تصدرت 9 نساء اعلى الاصوات في الدوائر الانتخابية. ويعود اغلب النساء الفائزات الى التيار الصدري صاحب اعلى المقاعد في البرلمان، يليه تحالف تقدم ثم الحزب الديمقراطي الكردستاني، فيما استطاعت 5 مرشحات فرديات الفوز. وشاركت في الانتخابات التي جرت الشهر الماضي 949 امرأة، استطاعت 95 منهن الفوز ضمن المقاعد العامة اضافة الى امرأتين اثنتين ضمن مقاعد “كوتا” المكونات.

وهذا الرقم هو الاول الذي تحققه النساء في الانتخابات منذ اول عملية اقتراع في 2005، ويعود الفضل الى قانون الانتخابات الجديد الذي اعتمد على الترشيحات الفردية والدوائر المتعددة.

ويفترض بحسب منظمات نسوية ان عدد مقاعد المرأة في البرلمان هو 137 ما يعادل 41% من مقاعد البرلمان البالغ 329 مقعدا. وتعتمد تلك المنظمات في نص قانون الانتخابات الاخير الذي فصل الفائزين في كل دائرة الى نوعين: الاول اعلى الاصوات (سواء رجل او امرأة) والثاني هو “كوتا” النساء المقدرة بـ25% من المقاعد.. ووفق ذلك فان حصة النساء في البرلمان تكون: 83 مقعدا وهو المخصص ضمن “كوتا” النساء، تضاف لها 54 امرأة فازت بالقوة الانتخابية ما يعني خارج الـ”كوتا” وهو ما يعادل نحو نصف عدد النساء الفائزات.

النساء العشر الأوائل

واستطاعت اعلى 10 نساء الحصول على 300 ألف صوت، مقابل 400 ألف صوت حصل عليها اول عشرة رجال فائزين. وتصدرت النائبة السابقة سروة عبد الواحدة عن حراك الجيل الجديد قائمة الفائزات بنحو 29 الف صوت في السليمانية، يليها نيسان الصالحي عن “امتداد” وهي حركة ناشئة انبثقت عن احتجاجات تشرين. وحصلت الصالحي في ذي قار على نحو 28 ألف صوت، ثم بدرية البرزنجي عن “حراك” في السليمانية بنحو 25 ألف، ووزيرة احمد عن “حراك” ايضا بنفس الارقام السابقة تقريبا، ثم سوزان الدلوي عن تحالف كردستان في ديالى بـ21 الف صوت. وفي الترتيب السادس فازت ديلان غفور عن الترشيحات الفردية في كركوك بـ21 الف صوت، وزوزان علي في دهوك عن الحزب الديمقراطي الكردستاني بنفس عدد الاصوات تقريبا، وعالية نصيف عن دولة القانون في بغداد بـ21 الف صوت ايضا. والمرتبة الرابعة ذهبت الى افين سليم عن الحزب الديمقراطي في دهوك بنحو 19 الف صوت، والمركز الاخير حصلت عليه ايمان عبدالرزاق في السليمانية عن تحالف كردستان وجمعت نحو 18 الف صوت.

مقعدان إضافيان

في بغداد زاد عدد النساء الفائزات مقعدين عن الـ”الكوتا” المحددة بـ8 مقاعد، وحققت 10 نساء الفوز بالقوة الانتخابية، ابرزهن مهى الدوري عن التيار الصدري، زيتون الدليمي عن تحالف تقدم. وفي العاصمة حققت النساء 140 ألف صوت ما يعادل 9% من المصوتين في بغداد والبالغ عددهم نحو مليون و600 ألف صوت، وتصدرت امرأتان نتائج الدوائر وهما النائبة السابقة عائشة المساري، والنائبة السابقة وحدة الجميلي. وفازت 10 نساء بالقوة الانتخابية، فيما حصلت المرشحات الصدريات في بغداد على 10 مقاعد، مقابل 5 مقاعد لتحالف تقدم، ومقعدين لتحالف الفتح ومثلهما لائتلاف دولة القانون.

كرسي لرئيسة حزب

وفي البصرة حققت 3 نساء الفوز عن طريق القوة الانتخابية، ومجموع اصوات النساء الـ6 بحسب الـ”الكوتا” بلغ نحو 36 الف صوت ما يعادل 5% من اصوات الناخبين البصريين البالغ 661 الف صوت. وحقق التيار الصدري 4 مقاعد للنساء في البصرة، مقابل مقعد واحد لتحالف الفتح، ومقعد لحزب حركة بلادي الذي تقوده النائبة السابقة والمرشحة الفائزة زهرة البجاري، فيما حققت 3 نساء اصواتهن بالقوة الانتخابية.

تفوق “امتداد”

الى ذلك تصدرت نيسان الصالحي عن امتداد الفائزات في ذي قار، وفازت الى جانب 4 نساء في المحافظة، وحققن 55 ألف صوت، ما يعادل 10% من الاصوات الكلية البالغة نحو 500 الف ناخب.

وحصل الصدريون ايضا على 4 مقاعد للنساء، مقابل مقعد واحد لحركة امتداد بزعامة الناشط علاء الركابي والفائز ايضا عن ذي قار، فيما حققت 4 نساء اصوات خارج “الكوتا” وتصدرت مرشحة واحدة اصوات الدائرة الانتخابية.

سيطرة الصدريين

وفي ميسان جمعت النساء الثلاث الفائزات 18 ألف صوت، ما يعادل 6% من مجموع المصوتين في المحافظة والبالغ نحو 275 ألف.

وحصل التيار الصدري على جميع مقاعد النساء في المحافظة، فيما لم تتمكن اي امرأة من الفوز خارج “الكوتا”.

اما في النجف فحصلت النساء على 6% من مجموع المصوتين، حيث حصلت النساء الثلاث الفائزات على 22 ألف صوت من اصل نحو 343 الف صوت في المحافظة، وذهبت كذلك كل مقاعد النساء الى الصدريين، فيما كانت جميع الفائزات ضمن “الكوتا”. وفي المثنى حققت النساء مقعدين وفق الـ”كوتا”، وبلغ مجموع اصواتهن 14 الف صوت مايعادل 6% من مجموع المصوتين والبالغ 205 الف صوت، فيما تقاسم الصدريون ودولة القانون المقعدين، فيما استطاعت مرشحة واحدة الفوز خارج حصة النساء.

“تقدم” في بابل

في غضون ذلك استطاع تحالف تقدم ان يخطف مقعدا للنساء في بابل ذهب للنائبة السابقة عن تحالف النصر مها الجنابي، وحصل الصدريون ودولة القانون وامتداد على مقعد واحد لكل منهم.

وحصلت النساء الاربع الفائزات في بابل على 35 الف صوت ما يعادل 6% من مجموع المصوتين في المحافظة والبالغ عددهم 525 ألف صوت.

ارتفاع المقاعد

وفي واسط، زادت حصة النساء مقعدا واحدا بعدما حققت المرشحات 4 مقاعد بدلا من 3، وفازت 3 نساء بالقوة الانتخابية. وجمعت النساء الاربع في واسط 24 ألف صوت ما يعادل نحو 7% من مجموع المصوتين البالغ عددهم 345 الف صوت. وذهب مقعد من الاربعة الى التيار الصدري، وتقاسم تحالفا الفتح ودولة القانون المقعدين الآخرين.

اما في القادسية فقد جمعت النساء الثلاث الفائزات في المحافظة 23 ألف صوت ما يعادل 7% من الاصوات الكلية للناخبين البالغة 302 ألف ناخب. وفازت مرشحة واحدة بالقوة الانتخابية، وحصل الصدريون على مقعد، ومقعد واحد لتحالف الفتح. وفي كربلاء زادت مقاعد النساء من 3 الى 4، وحصلت الفائزات على 22 ألف صوت ما يعادل 7% من اصوات الناخبين البالغ عددهم 307 ألف صوت. وفازت امرأتان خارج الـ”الكوتا”، وحصل كل من الصدريين، الفتح، دولة القانون، واشراقة كانون وهو حزب يشترك لأول مرة في الانتخابات، على مقعد واحد لكل منهم.

تذبذب المصوتين

اما في ديالى فتصدرت امرأة واحدة وهي سوزان الدلوي عن تحالف كردستان اصوات الدائرة، وفازت امرأتان من أصل 4 فائزات بالقوة الانتخابية.

وبلغ مجموع اصوات المرشحات الفائزات في ديالى نحو 50 ألف صوت في تصاعد واضح حيث حقق ما يعادل 10% من مجموع المصوتين البالغ نحو 472 الف صوت، وحصل تقدم على مقعد مقابل مقعد واحد لكل من تحالف عزم وتحالف كردستان. وفي الانبار حققت النساء 25 ألف صوت ما يعادل 5% من مجموع الاصوات البالغ نحو 460 ألف، وهو تراجع في عدد المصوتين للنساء الذي يتصاعد من بغداد الى المدن الواقعة في شمال العاصمة. واستطاعت امرأتان اثنتان الفوز خارج الـ”كوتا” من اصل 4 نساء، فيما حصل تقدم على مقعدين و2 للترشيحات الفردية. امام في صلاح الدين فتتراجع نسبة المصوتين للنساء أكثر، حيث تبلغ 4% من مجموع المصوتين وهم بقرابة 418 ألف ناخب، فيما الفائزات الثلاث في المحافظة حققن 17 ألف فقط.

ولم تستطع اية مرشحة في صلاح الدين الفوز خارج حصة النساء، وحصلت المرشحات الفرديات على مقعدين مقابل مقعد واحد لحزب جماهيرنا الوطنية التابع للنائب السابق احمد الجبوري (ابو مازن).

أرقام المصوتين للنساء تقفز

اما في كركوك فتقفز نسبة المصوتين الى 11%، حيث حصلت 4 نساء من أصل 3 حسب الـ”الكوتا” على نحو 50 الف صوت من اصل 438 الف ناخب.

وحققت 3 نساء في كركوك الفوز بالقوة الانتخابية، وتقاسم الحزب الديمقراطي، والجبهة التركمانية، وتحالف عقد بزعامة رئيس هيئة الحشد فالح الفياض، والمرشحات الفرديات المقاعد الاربعة. وتبقى نسبة التصويت متعافية في نينوى حيث وصلت الى أكثر من 10% بعد ان حققت النساء 70 الف صوت من اصل نحو 700 الف مصوت.

وقفزت مقاعد النساء في نينوى الى 10 بزيادة مقعدين عن الحصة المقررة 8، وتصدرت النائبة السابقة عن الحزب الديمقراطي اخلاص الدليمي اصوات دائرتها الانتخابية.

وحققت 6 نساء اصواتا خارج الـ”كوتا”، فيما حصل كل من الحزب الديمقراطي وتحالف تقدم على 3 مقاعد لكل منهما.

بالمقابل تقاسم تحالف الفتح، تحالف كردستان، حسم وهي حركة جديدة برئاسة النائب السابق ثابت العباسي، وتحالف الجماهير الوطنية لـ”ابو مازن”، المقاعد الاربعة المتبقية.

اما في اربيل فحققت المدينة نسبة تصويت للنساء اعلى حيث بلغت 15%، فيما زاد عدد المقاعد من 4 الى 6.

وحصلت النساء في عاصمة كردستان على 90 ألف صوت من أصل اكثر من 500 الف ناخب، وفازت 4 نساء خارج الـ”كوتا”. وحصل الحزب الديمقراطي على 3 مقاعد مقابل مقعدين لحراك الجيل الجديد، ومقعد واحد لتحالف كردستان.

أعلى رصيد للنساء

وفي السليمانية زادت نسبة التصويت للنساء الى 24% وهي الاعلى بين كل المحافظات، وارتفعت الحصة من 5 الى 7 مقاعد للنساء. وتمكنت النساء الفائزات من تحقيق 120 ألف صوت من اصل 500 الف مصوت، وتصدرت 3 نساء اصوات دوائرهن الانتخابية، فيما جميع النساء فزن بالقوة الانتخابية.

وحصل تحالف كردستان على 3 مقاعد مقابل مقعد واحد للحزب الديمقراطي وآخر لحراك الجيل الجديد.

اما في دهوك فزادت حصة النساء مقعدا واحدا، حيث فازت 4 نساء بمقاعد من أصل 3 مقاعد مخصصة للمرأة.

وبلغت نسبة التصويت في دهوك 16% حيث جمعت المرشحات الفائزات 80 ألف صوت من مجموع نحو 500 ألف مصوت. وفازت جميع النساء ايضا بالقوة الانتخابية، وحصل الحزب الديمقراطي على 3 مقاعد للنساء ومقعد واحد لتحالف كردستان.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close