قاسم الاعرجي : سجن مفرزتين تابعتين لمكافحة المتفجرات والادلة الجنائية

Foto

كشفت اللجنة ُ التحقيقية ُ الخاصة باِستهدافِ منزل ِ رئيس ِ الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي كشفَت عن قيام ِ مَفرزتين تابعتين لمكافحةِ المتفجرات والاَدلةِ الجنائية بتدميرِ احدِ المقذوفاتِ التي استهدَفَت رئيسَ الوزراء، دون اَن تَرفعَ منها البصماتِ او تحتفظ َ بالادلة.. وقال مستشارُ الامن القومي قاسم الاعرجي اِن لجنة َ التحقيق قررت سجنَ المفرزتين المسؤولتين عن تفجيرِ المقذوف وتحويلَهما للداخلية ،مؤكداً اَن التحقيقَ سيتوصلُ لمعرفةِ الأسبابِ وراءَ عدمِ رفع ِ البصماتِ وتفجيرِ المقذوف مِن قِبل مديرِ مكافحةِ المتفجرات اللواء صباح الشبلي.
وعرض مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي صورا للحظة سقوط المقذوفين على منزل رئيس الوزراء العراقي ولقطاتِ ومسار الطائرة المسيرة التي القت المقذوف.
كما عرضت اللجنة التحقيقية مَشاهد يَظهر فيها فريقُ مكافحةِ المتفجرات والاَدلةِ الجنائية وهو يرفعُ المقذوفَ من سطح منزل ِ رئيس ِ الوزراء بالاَيدي المُجردَة وبطريقةٍ بِدائية دون اَن يتمَ رفعُ البصماتِ عنه.
واكد مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي بإن لجنة التحقيق لم تتهم لغاية الآن شخصاً أو جهة واَن التحقيق يحتاج الى مزيد من الوقت.. وقال الاعرجي  لجنة التحقيق لم تستعن بأي طرف أجنبي لغاية الآن ومن الممكن الاِستعانة بجهد ِ دول ٍ شقيقة وصديقة ٍ لكشف الحقيقة والاسِتفادة من كل الإمكانيات.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close