وزير داخلية كوردستان: داعش خطر قائم.. ولدينا ما يُثبت ذلك

وجود تنظيم داعش لا يزال يشكل خطراً على إقليم كوردستان والعراق والمنطقة بأسرها 

وزير الداخلية في إقليم كوردستان ريبر أحمد

جدد وزير الداخلية في إقليم كوردستان ريبر أحمد اليوم الثلاثاء تحذيره من الخطر الكامن لتنظيم داعش على عموم العراق والمنطقة.

وأدلى الوزير بهذا التصريح بعد هجومين شنهما في ظرف يومين داعش على قوات البيشمركة في حدود منطقة كرميان إلى جانب سلسلة هجمات وقعت في مناطق عراقية عديدة.

وقال أحمد في مؤتمر صحفي عقده بأربيل، إن وجود تنظيم داعش لا يزال يشكل خطراً على إقليم كوردستان والعراق والمنطقة بأسرها.

وتابع “حين نقول في إقليم كوردستان بأن داعش لا يزال تهديداً قائماً، فإن لدينا ما يثبت ما نقوله استناداً إلى ما نملكه من أدلة استخبارية”.

وكان ريبر يتحدث بمناسبة حملة 16 يوماً التي أطلقتها الأمم المتحدة بشأن وضع المرأة، وقال إن وضع المرأة في إقليم كوردستان يختلف كلياً عن باقي العراق ومعظم دول الشرق الأوسط.

وأضاف أن التشكيلة الوزارية التاسعة برئاسة مسرور بارزاني تولي اهتماماً كبيراً بدور المرأة، لافتاً إلى أن النساء في إقليم كوردستان يشغلن الآن مناصب أمنية وقضائية ووزارية ومناصب رفيعة أخرى.

وأوضح أن “تمكين المرأة يسهم في ازدهار إقليم كوردستان”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close