بحضور المالكي.. مأدبة طعام تجمع الصدر بالإطار التنسيقي ببغداد

من المقرر أن يشهد منزل رئيس تحالف الفتح هادي العامري، يوم غد، اجتماعاً يجمع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، مع الإطار التنسيقي الذي يجمع القوى الشيعية المعترضة على نتائج الانتخابات.

وذكر مصدر سياسي مطلع، أن “اللقاء سيعقد ببغداد بحضور زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي”.

وأضاف المصدر، أن “الجلسة ستكون عبارة عن مأدبة طعام خصصت لمصالحة الطرفين بعد طول خصام، ومن المؤمل أن يتصافح الطرفان، ويلتقطا الصور فيما بينهما، لترطيب الأجواء الساخنة”.

وأمس الثلاثاء، أعلنت المفوضية النتائج النهائية للانتخابات، إذ تصدرت الكتلة الصدرية النتائج بالحصول على 73 مقعداً بينما حصل تحالف “تقدم” بزعامة محمد الحلبوسي على 37 مقعداً، وائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي على 33 مقعداً.

وحصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على 31 مقعداً، فيما حصل كل من تحالف الفتح بزعامة الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري والتحالف الكوردستاني على 17 مقعداً.

وبدأت الكتلة الصدرية  بزعامة مقتدى الصدر، جولة جديدة من الحوارات الجادة مع القوى الفائزة بأعلى عدد من المقاعد النيابية في الانتخابات التي جرت في العاشر من تشرين الأول / أكتوبر الماضي، للاتفاق على تشكيل الحكومة وتحديد ملامحها بعدما تأكد الهرم الرسمي للقوى الفائزة وفقاً للنتائج النهائية المعلنة من قبل مفوضية الانتخابات.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close