“يونامي” تحتضن الكورد الفيليين وأقليات العراق

أطلق مكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الأمم المُتحدة لمُساعدة العراق (يونامي) المَعرض الفني لِحقوق الإنسان والتنوع في العراق.

ويَجمع المعرض الفني الذي يستمر ليومين أفراداً من مكون الآشوريين، والكلدانيين، والكورد الفيليين، والكاكائيين، والمنحدرين من أصل أفريقي، والصابئة المندائيين، والشبك، والسريان، والتركمان، والايزيديين، والزرادشتية.

وتم عرض لوحات، وصور فوتوغرافية، وأقمشة، وقصائد، ومنحوتات، وموسيقى، وتحف، بالإضافة إلى أعمال أخرى إحتفاءً بالتنوع اللغوي والديني الغني في العراق.

وقد أتيحت الفرصة لأكثر من 30 مشاركاً من المُجتمع الدولي، ومنظمات المُجتمع المدني وممثلي الحكومة لتبادل الحديث مع الفنانين ومُمثلي المُكونات العراقية حول قضايا تتعلق بالفن وبحقوق الإنسان بما يتماشى مع موضوع المعرض لهذا العام، وكما ورافق المعرض الفني عرض موسيقي للزرادشتية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close