مفهوم الصوت في القرآن الكريم (الحلقة الرابعة) (صوت الحق 2)

مفهوم الصوت في القرآن الكريم (الحلقة الرابعة) (صوت الحق 2)

الدكتور فاضل حسن شريف

عليك ان لا تكذب صوت الحق “فَقَدْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ” (الأنعام 5) بل عليك بقول صوت الحق “حَقِيقٌ عَلَى أَنْ لَا أَقُولَ عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ” (الاعراف 105) فإنه الهداية “قُلْ هَلْ مِنْ شُرَكَائِكُمْ مَنْ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ قُلِ اللَّهُ يَهْدِي لِلْحَقِّ أَفَمَنْ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ أَحَقُّ أَنْ يُتَّبَعَ أَمَّنْ لَا يَهِدِّي إِلَّا أَنْ يُهْدَى” (يونس 35). وغالبا يكذب صوت الحق “بَلْ أَتَيْنَاهُمْ بِالْحَقِّ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ” (المؤمنون 90)، “وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُ” (العنكبوت 68)، “بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ” (ق 5)، “كُلٌّ كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ وَعِيدِ” (ق 14). وصاحب صوت الحق يجابه صعوبات كما حصل لموسى عليه السلام “قَالَ مُوسَى أَتَقُولُونَ لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءَكُمْ أَسِحْرٌ هَذَا وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُونَ” (يونس 77). وصوت الحق يحوي الموعظة والتذكير “وَجَاءَكَ فِي هَذِهِ الْحَقُّ وَمَوْعِظَةٌ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ” (هود 120). ودعوة الحق هي العليا “لَهُ دَعْوَةُ الْحَقِّ” (الرعد 14).
ووعد رب العالمين هو الحق “وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا” (الكهف 98). واكثر الناس لصوت الحق كارهون “وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ” (المؤمنون 70). ويتهم قائل قول الحق بتهم مثل الجنون “أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ بَلْ جَاءَهُمْ بِالْحَقِّ” (المؤمنون 70). والدين هو دين الحق “يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ” (النور 25)، و “هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ” (الفتح 25). ومن قصص الحق قصة موسى عليه السلام مع فرعون “نَتْلُو عَلَيْكَ مِنْ نَبَإِ مُوسَى وَفِرْعَوْنَ بِالْحَقِّ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ” (القصص 3). وخلق الله السماوات والأرض بالحق لكل البشرية “خَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ” (العنكبوت 44)، و “خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ” (الزمر 5)، و “مَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ” (الأحقاف 3). والله هو الحق خالق البشرية بدون تمييز “ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ الْبَاطِلُ” (لقمان 30). وصوت الله هو الحق “وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ” (الأحزاب 4)، و “هَذَا كِتَابُنَا يَنْطِقُ عَلَيْكُمْ بِالْحَقِّ” (الجاثية 29). وصوت الحق الصادر من الذين أوتوا العلم له صدى أكبر “وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ” (سبأ 6). وعيسى عليه السلام قام بالحق “ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ” (مريم 34).

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close