ديون هند

ديون هند

 بغداد: مآب عامر
هربت هند.ع مدّة خمسة أيام من شقة مشبوهة تُديرها امرأة في الستين من العمر في منطقة الكرادة، وعندما عُثر على جثتها مطعونة ببطنها وظهرها بأداة حادّة في ضاحية ببغداد جاءت ملامحها متطابقة مع بلاغ بالفقد قُدِّم قبل 23 شهراً في محافظة ميسان.
في العاصمة بغداد ثمة منازل وشقق تديرها نساء بالغات يتصنّعنَ المظهر الوقور أو يقمنَ بأعمال تجارية تستدعي تواجد العاملات، بينما هي في الحقيقة أماكن تُساق فيها بنات في العشرينات لاستغلالهن قسراً في أنواع من الدعارة، أكثرها حداثة: “دعارة مقابل تسديد الديون”.
 تشهد البلاد الكثير من العمليات التي تقوم بها وزارة الداخلية وجهاز مكافحة الاتجار بالبشر بملاحقة المتاجرين بالنساء والفتيات وإلقاء القبض عليهم بعد الارتفاع الملحوظ في معدلاتها نتيجة الظروف الاقتصادية.
غالباً ما توقع شبكات الإتجار بالبشر الفتيات المراهقات من خلال استدراجهنَّ في علاقات عاطفية عبر التواصل الاجتماعي ثم تبدأ تلك الشبكات باستغلال صور الفتيات في الابتزاز المادي أو توريط الفتيات باستدانة الأموال والتوقيع على شيكات بلا رصيد بعد مساعدتهنَّ بمبالغ قد تذهب لعلاج مريض يخصّ إحداهنَّ أو لتسديد الديون، وهؤلاء أنفسهم، يقومون بعدها بمدّة بالضغط عليهنَّ لتسديد تلك المبالغ وفي حال عدم قدرتهنَّ يتمّ استغلالهنَّ لتقديم خدمات جنسية لحين الإيفاء بالدَّين وكذلك لكسب بعض المال.
وتكشف المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، بين الحين والآخر، عن تصاعد جرائم الاتجار بالبشر التي بدأت تستغلّ منصات التواصل الاجتماعي للاستقطاب والتوريط، وقد تمَّ بناء على معلومات نصب كمين والقبض على امرأة تتاجر بالفتيات وتستغلهنَّ في منطقة الزعفرانية جنوب شرق بغداد.
مارست هند.ع الدعارة بالإكراه مقابل تسديد مبلغ لا يتجاوز المليون دينار عراقي. لم تستطع الفكاك من قبضة مستغليها الذين كانوا يرسلونها إلى أشخاص تبقى عندهم في شقق خاصة لأسبوع أو أكثر لقاء تسديد ديون على ذمة الأشخاص الذين يستغلونها.
هند.ع تمكنتْ من الهرب لأيام وكانت تظنّ أنها تحرَّرت ولكنها قُتلت غسلاً للعار ووُجدت جثتها مرمية في كومة قمامة.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close