نتيجة فحص سلبية وإيجابية لبعثة العراق في إيران

أكدَ عضو الاتحاد العراقيّ لكرةِ القدم، فراس بحر العلوم، يوم الاثنين، أن إجراءات الفحص الثانية التي أجريت من قبل أشهر المختبراتِ المُعتمدة في العاصمة الإيرانية طهران، جاءت نتائجها سلبية للاعبين ياسر قاسم ومناف يونس، بالإضافةِ إلى المدير الإداري غيث مهنا، بينما جاءت النتائج ايجابيةً لكلٍ من مدربِ الحراس أحمد جاسم، والمعالج ياسين خضير، والمحاسب مصطفى خالد.

وذكر بحر العلوم، أن “الاتحاد العراقي خاطب الاتحاد الآسيوي بملابساتِ ما حدثَ اليوم، وبانتظار الردِّ النهائي” .

من جهةٍ أخرى، أوضحَ مشرفُ المنتخب الوطنيّ، يونس محمود: أن “إدارة المنتخب الوطنيّ تبذل قصارى جهدها من أجل تأمينِ وصول اللاعبين المحترفين للالتحاقِ ببعثةِ المنتخب الوطني”.

وقال محمود، إن “موضوع إلغاء رحلاتِ اللاعبين خارج إرادة الاتحاد، وهو حدثٌ طارئ، حيث سبق أن تم تأكيد الحجوزات لجميع اللاعبين منذ وقتٍ سابق”، مبينا أن “الاتحاد العراقيّ لم يدخر جهداً في تذليلِ الصعاب وتأمينِ وصولهم”.

على صعيدٍ متصلٍ، كشفَ المديرُ الإداري للاتحاد العراقي لكرة القدم، عن تأمين الحجوزاتَ البديلة لجميع اللاعبين، ومن المؤمل وصولهم غداً”.

يشار إلى أن الجهاز الفني والإداري للمنتخبِ العراقي ما يزال يتريث في قضيةِ استدعاء اللاعب (سعد ناطق)، حيث تم تداولُ الموضوع ما بعد نهايةِ الوحدة التدريبيّة التي أجراها المنتخبُ الوطني، عصر يوم الاثنين، وتم الاتصالُ باللاعبِ لمعرفةِ مدى جاهزيته إذا ما تطلب أمر استدعائه للانضمامِ بشكلٍ رسمي مع وفد المنتخبِ الوطني، وأبدى اللاعب جاهزيته واستعداده في تلبيةِ تمثيل المنتخبِ.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close