بالوثيقة المسربة.. إكسبو 2020 أكبر خسارة اقتصادية وتجارية للإمارات

https://twitter.com/IbnMujtahidd/status/1485245966424944640

تشير وثيقة مسربة عن المدير التنفيذي لإكسبو، موجهة إلى ريم الهاشمي، المديرة العامة لإكسبو إلى فشل التخطيطات الإماراتية وتوقعاتها في المعرض. جاء في الوثيقة المسربة أن التوقعات المنشودة للإمارات لم تتحقق لحد الآن بحضور 5 ملايين و 60 ألف زائر فقط، وبحضور 78 دولة بصورة فعالة ونشيطة بمختلف برامجها العلمية الصناعية وكان حضور ما بقي منها شكليا سياحيا. إن ما أثّر في حجم المشاركة هو: أنشطة الجماعات المعارضة للدولة وأعدائها، ودعوة البرلمان الأوروبي إلى مقاطعة المعرض على خلفية الملف الحقوقي للدولة، وتأجيل افتتاح المعرض لمدة عام، وفعالية كوفيد-19 وتداعياتها. تؤكد الوثيقة بأن عملية الدفع ل‍ 43% من الصفقات تم تنفيذها خارج الإمارات عبر بنوك الدول الأخرى بدلا من بوابات الدفع الإلكتروني في إكسبو برعاية النظام البنكي الإماراتي وتشير إلى عدم التوازن بين تكاليف إكسبو وقوائم الدخل والأرباح، حيث ينخفض إجمالي الدخل 57% بالمقارنة مع التوقعات المنشودة حتى نهاية مارس. أكدت الوثيقة بأنه بلغت أرباح الصين واليابان وألمانيا وفرنسا ودخلها -كنماذج مثالية- من الأجنحة المختصة بها أكثر مما اكتسبها دولة الإمارات من الدخل الصافي.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close