برعايـة وزيـر الصناعـة والمعـادن وحضـور المُستشـار العلمـي للـوزارة ..

.وزارة الصناعـة والمعـادن تحتفـي بالمـرأة العراقيـة بمُناسبـة اليـوم العالمـي للمـرأة

– برعايـة وزير الصناعة والمعادن السيد : منهـل عزيـز الخبـاز وحضور المُستشار العلمي للوزارة السيد عمـار عبـد الله الجنابـي …
أقامـت وزارة الصناعة والمعادن اليوم الاثنين المُوافق ٢٠٢٢/٣/١٤ إحتفالها السنوي بمُناسبة يوم المرأة العالمي إحتفاءاً بالمرأة العراقية وتكريماً وعرفاناً بدورها الفاعل في المُجتمع بحضور عدد من السادة المُدراء العامين والمسؤولين في الوزارة وجمعٌ من مُنتسبات مقر الـوزارة .
وقـالَ السيد المُستشار في كلمةٍ ألقاها نيابةً عن معالي الوزير إنَ المرأة العراقية ذات خصال إستثنائية لأنها تمكنت من صيانة قيم المُجتمع عِبرَ كُل الحروب والأزمات والكوارث التي مرَ بها العراق وأستطاعت حماية أواصر عائلتها ومُجتمعها ، مُشيراً إلى دور النساء في العمل بمجالات مُتنوعة وراعيات ومُبتكرات وناشطات مُجتمع ونماذج رائعة للقيادات الوطنية الفاعلة لاسيما جهودها في التصدي لجائحة كورونا حيث سلطت هذهِ الأزمة الصحية الضوء على مركزية مُساهماتهن والأعباء المُلقاة على عاتقهن بصورة كبيرة من أجل سلامة الأسرة وكعاملة فاعلة في المُجتمـع .
وأضـافَ السيد المُستشار إنَ وزارة الصناعة والمعادن والشركات التابعة لها تمتلك كوادر نسوية تفتخر بإنجازاتها ومُساهماتها الفاعلة في الإنتاج وصُنع القرار حيث تُشكل النساء نسبة ( ٦٠% ) من العاملين في مقر الوزارة مُعظمهم من الحاصلات على الشهادات العُليا والعاملات في المجالات العلمية والتخصُصية ، لافتاً إلى إنَ الكوادر النسوية شاركت في تمثيل الوزارة في المحافل الدولية والوطنية وفي رسم السياسات وإنجاز البحوث وبراءات الإختراع إلى جانب التمثيل المُتميز في لجان الجامعة العربية الفنية والعضوية ضِمنَ فرق عمل المنظمات الدولية في برامج الوزارة إضافةً إلى دورها الكبير في نقل المعرفة للعاملات في القطاع الصناعي الخاص لتمكين المُبدعات وأصحاب الأفكار الريادية لإنشاء مشاريعهن الخاصة من خِلال العمل ضِمنَ منهجية لترسيخ فكر قيادات الكفاءة بدون تميُز تاكيداً لمبدأ العدالة والنوع الاجتماعي وإيماناً بدور النساء كشريك أساسي وفعال في عمليات التنمية والبناء ولما تُمثله من ركيزة في التنمية المُستدامة ، مؤكداً إنَ الوزارة تعمل على تنفيذ دورها ضِمنَ الخُطة الوطنية لأجندة المرأة والأمن والسلام بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي ( ١٣٢٥ ) في محاور برامج النساء في خُطة إعادة إعمار المناطق المُحررة ودعم مشاريع الإستثمار للنساء وتهيئة بيئة العمل والتدريبات المهنية اللازمة للنساء في القطاع العام والخاص وإنَ الوزارة تعول كثيراً على دور المرأة المُستقبلي في القيادة والمُساهمة في النهوض بالقطاع الصناعـي .
وتخلـلَ الإحتفالية فعاليات وفقرات مُنوعة أشادت بإنجازات المرأة العراقية ودورها في بناء المُجتمع كما وتمَّ توزيع شهادات شُكر وتقدير إلى عدد من المُوظفات المُتميزات تثميناً لجهودهن في العمـل .
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close