وفاة أول امرأة مذيعة على تلفزيون سوريا

صور من هيام الطباع في مختلف مراحلها العمرية

شُيّعت في دمشق بعد ظهر السبت عن 88 عاماً الإعلامية هيام الطبّاع التي تُعتبر من مؤسسي التلفزيون السوري إذ كانت أول امرأة أطلّت عبر شاشته في مطلع ستينات القرن العشرين.
ونعت وزارة الإعلام الطبّاع “مُذيعة الزمن الجميل” ومقدّمة برنامج “نادي الأطفال” الذي كان يُعرض بالأبيض والأسود عند انطلاق البث التلفزيوني في سوريا عام 1960، وكان يحظى بشعبية واسعة.
تدهورت الحالة الصحية للطبّاع منذ سنوات وأودعت إحدى دور رعاية المسنين في دمشق، ووافتها المنيّة هناك.
وتنحدرُ الطبّاع، المولودة عام 1934، من عائلة دمشقية، وتخرّجت في قسم التاريخ في جامعة دمشق، ثم التحقت مباشرة بالفريق الذي ساهم في تأسيس التلفزيون السوري عام 1960، فكانت بين أوائل مَن أطلوا عبره على المشاهدين إلى جانب جيل الرواد كدريد لحام وصباح قباني وخلدون المالح وسامي جانو وغيرهم.
كذلك شاركت الطبّاع في إعداد نشرات الأخبار وتقديمها، وكانت أول مذيعة أخبار في التلفزيون السوري، بحسب ما ذكرته قبل وفاتها في حديث صحفي.
وقالت، في مقابلة صحفية أجريت معها عام 2016 «كنت أقدم نشرات الأخبار (…) على أقل تقدير مرة أسبوعياً، كنت أقدمها بمفردي وفي مرات (…) بمشاركة زميل آخر».
ووصفت رائدة وقاف المذيعة في التلفزيون الرسمي، الإعلامية الراحلة بـ«زهرة الزمن الجميل»، وكتبت على صفحتها على فيسبوك «مذيعة الزمن الجميل ومؤسِسةُ أولِّ وأشهر برنامجٍ للأطفال (..) استطاعت أن تكون من الأوائل والمتفردين في زمن تأسيس التلفزيون العربي السوري».

المصدر: آ ف ب
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close