كرة القدم بين الوزارة و الإتحاد

كرة القدم بين الوزارة و الإتحاد

احمد العلوجي

أثار قرار وزارة الشباب و الرياضة بتشكيل لجنة مؤلفة من سبعة عشر شخصاً تعمل على تطوير كرة القدم في البلد ، حفيظة و إستغراب الوسط الصحفي و الإعلامي ، نظراً لحجم الترهل الحاصل في هذه اللجنة ، لا سيما إن جميعهم من المدربين الكرويين و غالبيتهم قادَ المنتخب الوطني في مناسبات سابقة و لم يحصلوا على انجاز على المستوى القاري أو العالمي ، في وقت يطرح تساؤلاً في الوسط الرياضي عن علاقة وزارة الشباب و الرياضة بهذا الأمر ، و كيف لها أن تصادر عمل إتحاد الكرة ، و إن كان الوزير هو ذاته رئيس الاتحاد ، و أين دور لجان الاتحاد و ما هي خطط المكتب التنفيذي الجديد و إستراتيجيته في تطوير الكرة العراقية على المدى القريب أو البعيد ، و كيف للكرة العراقية أن تنهض وسط هذا التداخل في الصلاحيات و المهام و المسؤوليات .

اللجنة الوزارية الكروية ظهرت في مواقع التواصل الإجتماعي بعد الإخفاق الأخير للمنتخب الوطني في تصفيات كأس العالم على الرغم من مرور ما يقارب الشهر على تشكيلها و فسرها البعض بأنها إسلوب مستهلك إستخدمه الإتحاد للفت الأنظار عن فشل المنتخب الوطني ، وإمتصاص غضب الجماهير ، لكن و كما يقال إنقلب السحر على الساحر ، و كانت ردود الفعل سلبية أكثر مما هي إيجابية ، و نسفت مخطط الإتحاد و الوزارة غير المدروس و كشف تنوع الأساليب المتبعة لايهام الشارع الكروي ، و إستملال عطف الجماهير بمساعدة عدد من بسطيات الفيس بوك .

ما يجري للكرة العراقية حالياً ، لا يقل سوءاً عما جرى في سنوات خلت ، و قد تكون المرحلة الأسوء و الفترة المظلمة لمعشوقة الجماهير ، بعد أن أميط اللثام و ظهرت حقائق لم يتقبلها المجتمع و الصحافة و الإعلام الرياضي ، و ظهرت حقائق و تصرفات لم تخطر ببال أحد ، و يبدو إن اتحاد الكرة غير قادر على عمل شيء و قد يكون الموقع الاداري أكبر من بعض الموجودين و هذا ما كشف عورات الكثير في اول خطوة على ( عِبرة ) الاتحاد .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close