بيان .. شبكة المنظمات الفلسطينية الأمريكية

تصريح صحفي

صرح المهندس محمد عبد السلام رئيس شبكة المنظمات الفلسطينية الأمريكية والتي ينضوي تحت لوائها 31 منظمة فلسطينية أمريكية بما يلي:

تدين شبكة المنظمات الفلسطينية الأمريكية (الشبكة) في الولايات المتحدة محاولات المستوطنين الصهاينة لاقتحام المسجد الأقصى خلال شهر رمضان المبارك استفزازا لمشاعر الشعب الفلسطيني خاصة والشعوب الإسلامية عامة.

كما تدين الشبكة قتل قوات دولة الاحتلال الصهيوني العنصري بدم بارد أكثر من أربعين مواطنا فلسطينيا منذ بداية العام وحتى الأن دون أي مبرر سوى انهم فلسطينيين.

ان هذه الاعتداءات والاستفزازات إذا ما استمرت فإنها ستشكل الشرارة التي ستشتعل فيها كافة المناطق المحتلة تحت الاحتلال كما حصل في شهر أيار من العام الماضي.

أننا نطالب دولة الاحتلال بوقف عدوانها الهمجي على أبناء شعبنا ووقف القتل بدم بارد على الهوية. كما نطالب المجتمع الدولي بحماية المدنيين الفلسطينيين ووقف الكيل بمكيالين تجاه إبناء شعبنا وقضيتنا. وكما تحرك هذا العالم الغربي والذي يرى بعين واحدة وبسرعة لدعم أوكرانيا بالمال والسلاح يغض الطرف والإدانة لجرائم الاحتلال لشعبنا.

نحيي إبناء شعبنا الفلسطيني الصامد والمنتفض والمدافع عن الأرض والمقدسات ونشد على أياديهم وأننا لحتما لمنتصرين.

عاشت فلسطين حرة عربية

الخزي والعار للاحتلال وأعوانه والمطبعين معه.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close